تقنية لتقليل الحوادث من هوندا

هوندا تكشف تقنية جديدة ستقلل نسبة الحوادث على الطريق

أعلنت شركة هوندا آخر التحديثات لتقنياتها المتقدمة لمساعدة السائق، والتي ستسهل من خلال الأجهزة الجديدة المثبتة على سياراتها القادمة.
التقنية تدعى «Sensing 360»، وتعد الشركة أنها ستعمل بإدخال تحسينات وإضافات على نظام السلامة النشط لسياراتها.

وتتحقق هذه التحسينات بفضل مجموعة أجهزة الاستشعار الجديدة، التي تعد هوندا بأنها ستكون قادرة على رؤية جميع زوايا السيارة من كل اتجاه، وفقا لموقع «موتوراتي».

إلى جانب الكاميرا المستخدمة حاليًا لتقنية الاستشعار من هوندا، ستضيف شركة صناعة السيارات مستشعرات رادار بموجة خمسة ملليمترات إلى سياراتها، واحدة ستكون في أمام السيارة، والآخرون في الزوايا الأربع للسيارة لتوفير رؤية بدرجة 360 درجة.

وبفضل تلك التقنية، ستزداد فاعلية «نظام فرملة (كبح) تخفيف الاصطدام» لهوندا من خلال توسيع رؤية السيارة للطريق، وكذلك ستزداد قدرة مساعدة السائق إلى منع الاصطدام بالمارة عند التقاطعات على رصد صور ورؤية أفضل مع هذه التقنية.

وسيحسن أيضًا نظام التحذير من حركة المرور الأمامية من هوندا.
وفي الوقت نفسه، فإن تخفيف الاصطدام عند تغيير المسار سيساعد السائقين إذا شعرت السيارة بوجود عائق في النقطة العمياء الخاصة بها عن طريق إخطار السائق أو توجيه السيارة إلى مسارها.

وسيسمح نظام «Sensing 360» للسيارات التي تستخدم نظام تثبيت السرعة بتغيير المسارات تلقائيًا على الطريق السريع عن طريق استخدام إشارة الانعطاف ببساطة.

وسيسمح أيضًا للمركبات التي تستخدم نظام تثبيت السرعة التكيفي بضبط سرعتها تلقائيًا عندما تصل إلى منعطف في الطريق وهذا سيجعل المنعطفات أكثر سلاسة وراحة لجميع الركاب.

وقال نائب الرئيس المساعد لتخطيط المنتجات في شركة هوندا في أمريكا، جاري روبنسون، نواصل تطوير تقنياتنا لتحسين السلامة لجميع الأشخاص الذين يتشاركون الطريق ولعب دور رائد في تحقيق مجتمع خالٍ من الاصطدامات.

وستطبق هذه الخاصية في العام 2022، مع السيارات التي ستطرح في السوق الصينية، وتعتزم شركة صناعة السيارات توسيع هذه الخاصية في جميع المركبات بحلول العام 2030.

هوندا تكشف تقنية جديدة ستقلل نسبة الحوادث على الطريق
هوندا تكشف تقنية جديدة ستقلل نسبة الحوادث على الطريق

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط