«فولكس فاغن» تكشف أحدث طراز اختباري لسيارة صغيرة

هذا الطراز الذي سيُطرح في السوق بحلول العام 2025 (أرشيفية: الإنترنت)

يعطي أحدث نموذج اختباري من «فولكس فاغن» فكرة عن الشكل الذي قد تكتسبه سيارة كهربائية صغيرة من أسرة ID.Model. وهو الطراز الذي سيُطرح في السوق بحلول العام 2025 وسيكلف نحو 20000 يورو في ألمانيا.

وتصف «فولكس فاغن» تصميم ID.Life بأنه «نظيف وواضح ومعبّر»، ويتحقق ذلك من خلال التخلص من عناصر الزخرفة والتفاصيل المميزة، وفق «روسيا اليوم».

وقال ناطق باسم الشركة: «نفضل أن نسميها (نظيفة) بسبب أسطح الهيكل الموحدة التي لا تتأثر حتى بالمصابيح الأمامية البارزة، والتي هي مجرد عناصر خفيفة على الأجزاء المسطحة. ولا يمكن رؤية ذلك على الصور الفوتوغرافية، لكن السيارة بها سقف قماشي قابل للطي».

كما تتميز المقصورة الداخلية بتصميم «نظيف» بسبب لوحة العدادات الفارغة. ويتم التحكم في الوظائف الرئيسية باستخدام لوحة تعمل باللمس تتوزع مباشرة على المقود.

ويمكن دمج الهاتف الذكي بنظام تشغيل السيارة، كما يمكن استخدام الملاحة عبر جهاز منفصل أو بواسطة هاتف ذكي أو حاسوب لوحي. وتحل الكاميرات وشاشات العرض بدل المرايا الخارجية والداخلية.

كما يمكن تحويل التصميم الداخلي لـ ID.Life إلى دار سينما أو غرفة ألعاب. وتحتوي السيارة كذلك على وحدة تحكم في الألعاب (لا تحدد الشركة المصنعة أي منها)، ومن لوحة القيادة يمكنك سحب شاشة كبيرة تغطي الزجاج الأمامي بالكامل. وتم تصميم الكراسي بطريقة يمكنها تغيير موضعها حسب الاحتياجات الحالية.

ويمكن طي الكراسي الأمامية والخلفية بالكامل. وبفضل ذلك يمكنك الحصول على مكان للنوم يبلغ طوله مترين تقريبًا داخل السيارة.

تم تصميم ID.Life على منصة Reduced Electric Vehicle Floor Platform لـ«فولكس فاجن» الكهربائية والتي تم تصميمها خصيصًا للسيارات الصغيرة.

يمتلك الطراز الذي تم تصميمه على أساسها الدفع الأمامي وهناك محرك كهربائي بقوة 234 حصانًا يجعل ID.Life تتسارع من 0 إلى 100 كلم/ ساعة في 6.9 ثانية. وتوفر البطارية عالية الجهد، التي يمكنها تخزين 57 كيلوواط/ساعة من الطاقة، السير إلى مسافة 400 كيلومتر بشحنة واحدة.

هذا الطراز الذي سيُطرح في السوق بحلول العام 2025 (أرشيفية: الإنترنت)
هذا الطراز الذي سيُطرح في السوق بحلول العام 2025 (أرشيفية: الإنترنت)
هذا الطراز الذي سيُطرح في السوق بحلول العام 2025 (أرشيفية: الإنترنت)

المزيد من بوابة الوسط