«بي إم دبليو» تختبر الجيل القادم من الفئة السابعة

رصدت عدسات المصورين التجسسيين الجيل القادم من «بي إم دبليو» الفئة السابعة في صور أولية، ويبدو أنه في مراحله الأولى من الاختبار حيث إنه يختبئ وراء هيكل الجيل الحالي.

وكانت هذه الخطوة حتميةً على الصانع البافاري «بي إم دبليو» بتقديم جيل جديد من الفئة السابعة بمواصفات وتقنيات حديثة، ليستطيع منافسة الجيل الجديد من مرسيدس S Class، الذي سيتم الكشف عنه خلال العام الجاري وذلك وفقا لموقع «متوراتي».

ومن المتوقع أن يتم مشاهدة الفئة السابعة بجيلها الجديد وهي تسير في الطرق بأغطية تمويهية مكثفة تخفي الهيكل الجديد لموديل 2022 في وقت قريب من نهاية 2020.
 

المزيد من بوابة الوسط