معرض الكويت للسيارات يعود من جديد

بعد غياب دام لعشرة أعوام متتالية، عاد معرض الكويت الدولي للسيارات لتعود معه الروح لمحبي وعشاق السيارات، خاصة داخل دولة الكويت.

وكانت النسخة الأخيرة من المعرض في عام 2010، وكانت الكويت التي تمتلك أكثر من 30 توكيلا معتمدا لشركات صناعة السيارات، من أوائل البلاد العربية التي تستقبل معرضا دوليا للسيارات على أرضها في بدايات فترة الثمانينات من القرن الماضي، وتوقف في 2010 ليكسر قلوب عشاق السيارات في الوطن العربي.

وفي هذا السياق صرح رئيس المعرض المهندس زكريا دشتي أن المعرض سيفتح أبوابه للحضور ليشهدوا عروضا وفعاليات وأنشطة ثقافية وترفيهية مميزة، من بينها مشاهد إطلاق الطرازات الجديدة من كبرى شركات صناعة السيارات في العالم.

كما سيتضمن المعرض الكويتي فقرات خاصة لعرض التصاميم الاختبارية وعروض لسيارات السباقات الفائزة بالبطولات المحلية والعالمية وعروض السيارات الكلاسيكية وسيارات الدوائر الحكومية وعروض سيارات أفلام هوليوود ومحاضرات ودورات وندوات متخصصة ومسرح للفعاليات واقسام خاصة للمعاهد والأندية المتخصصة والفنون الجميلة وحلبات اختبار السيارات للجمهور الى بطولات سباقات سيارات التحكم واختبارات السلامة.

وأعلن المهندس زكريا دشتي أن المعرض سيشهد فريق سترايف سيكون ضمن الرعاة الإعلاميين لمعرض الكويت الدولي للسيارات 2020 وسيغطي فعاليات وأنشطة المعرض خلال إقامته بأرض المعارض الدولية في منطقة مشرف.

ويتوقع خبراء ومحبو السيارات حول العالم أن يكون المعرض العائد بعد غياب طويل الأفضل والأكثر في تاريخ معارض السيارات الكويتية، وسيضع الدولة العربية من جديد على الخارطة العالمية وسيساهم في تعزيز مكانة الكويت الإقليمية والدولية وسيدعم رؤية الكويت الجديدة 2035 لجعل الدولة مركزا اقتصادياً وتجارياً.

هذا المحتوى من تيربو العرب
 

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط