مطالبات بفرض حظر على 1.3 مليون سيارة مزودة بوسائد هوائية من «تاكاتا»

طالبت شركات صناعة سيارات بمد حظر تسجيل ليشمل 1.3 مليون سيارة متبقية مزودة بوسائد هوائية من شركة «تاكاتا»، إضافة إلى 12 ألف سيارة جرى سحبها حاليًا، بعدما رفض عشرات الآلاف من المستخدمين إخضاع السيارة لتغيير الوسائد الهوائية.

وبحسب موقع «كار أدفايس» وبدأ في سبتمبر الماضي في أستراليا حظر على تجديد تسجيل السيارات المزودة بالوسائد الهوائية من شركة «تاكاتا» من فئة «ألفا»، لأن هناك احتمالًا 50% بأن تنثر شظايا عند انطلاقها وقت حدوث تصادم.

وتسببت الوسائد الهوائية المعيوبة من شركة «تاكاتا» في وفاة 24 شخصًا وإصابة 260 بإصابات خطيرة.

ولم تطالب شركات «تويوتا» و«هولدن» و«فورد» وكذلك الغرفة الفيدرالية لصناعة السيارات بفرض حظر، لكنها قالت إنها ستدعم المزيد من الإجراءات لتشجيع العملاء على جلب سياراتهم لإصلاحها.