«أوبر» تكشف موعد إطلاق السيارات الطائرة

عقدت «أوبر» لخدمات النقل شراكات تأمل من خلالها عرض أولى عناصر نظام استشرافي للنقل على الطلب بحلول العام 2020 يستعين بطائرات صغيرة، تحت مسمى «سيارات طائرة».

والعام الماضي، كشفت «أوبر» هذه المبادرة المسماة «إيليفايت» والرامية إلى تخفيف الضغط على وسائل النقل الحضري عبر استخدام شبكة من الأجهزة الكهربائية عمودية الإقلاع، وهي في منزلة وسطى بين السيارة الطائرة والطوافة المصغرة، حسب وكالة الأنباء الفرنسية، الأربعاء.
هذه المركبات قادرة على الإقلاع والهبوط والشحن الذاتي على شبكة من محطات معروفة باسم «فرتيبورت» للسماح لهذه الأجهزة بالهبوط والإقلاع، تكون مقامة على سطح مبان لمواقف السيارات وفي مواقع موجودة أصلاً مخصصة للطوافات أو على أراض غير مستخدمة في محيط محولات مرورية.

ومن بين الشركاء المعلنين هناك خصوصًا مدينتا دبي ودالاس-فورت وورث في تكساس اللتان قد تصبحان أول مدينتين تستضيفان مثل هذه الشبكات.
وفي دبي، تضع هيئة الطرق والمواصلات هدفًا لها إجراء تجارب مع ركاب فعليين خلال فعاليات المعرض الدولي «إكسبو 2020» الذي ينطلق في أكتوبر 2020.

وتعتزم «أوبر» وهيئة الطرق والمواصلات في دبي تحديد المواقع القادرة على استقبال محطات «فرتيبورت» وإجراء دراسات في شأن نماذج التعرفة والمسارات الفضلى في هذا الإطار.
أما في دالاس - فورت وورث، فيكمن الهدف أيضًا في إجراء تجارب أولى في 2020 يليها إطلاق برنامج تجريبي على مستوى حقيقي بحلول سنة 2023.
وتنوي «أوبر» العمل مع شركة «هيلوود» العقارية التي ستطور المحطات وتبنيها.

ومن بين الشركاء الآخرين الذين أعلنت عنهم «أوبر» هناك سلسلة من الجهات الناشطة في قطاع الطيران أو شركات حديثة العهد تعمل على مشاريع مشابهة بينها مجموعة «أمبراير» البرازيلية وشركتا «بل هليكوبتر» و«أورورا فلايت ساينس» الأميركيتان والسلوفينية «بيبيسترال إيركرافت».