كيف تحافظ على سيارتك في أول 1000 كيلومتر

أوصت الهيئة الفنية الألمانية لمراقبة الجودة على السيارات بمجموعة من النصائح والتدابير التي يمكن من خلالها التعامل الصحيح مع أول ألف كيلو متر للسيارة الجديدة، من أجل إطالة عمرها الافتراضي والحفاظ عليها في أفضل حال.

وهذه بعض النصائح المهمة للتعامل الصحيح مع السيارة الجديدة في أول ألف كيلو متر، فتعرَّفوا عليها معنا، حسب «موتوراتي».

المحرك
يجب عدم الضغط الكامل على دواسة الوقود خلال أول ألف كيلومتر بالسيارة، وعن السبب في ذلك فيرجع إلى أن هذا الفعل يؤدي إلى تلف أجزاء بالمحرك مثل تآكل مساحة كبيرة من الأسطوانات وعدم إحكامها، الأمر الذي ينتج عنه زيادة استهلاك كميات كبيرة من الزيت وبالتالي انخفاض العمر الافتراضي للمحرك في وقت قصير، وعلى الصعيد الآخر فيؤكد الخبراء أن المكابس والأسطوانات الخاصة بالمحركات تم تصميمها حديثًا بدقة متناهية، الأمر الذي يجعل من عملية التغيير المبكر للزيت عملية غير ضرورية والتي كانت تتم لإبعاد الجزيئات المعدنية المتآكلة من الزيت، لذلك لا ينصح بهذا الأمر على الإطلاق، خاصة خلال أول ألف كيلو متر تقطعها السيارة الجديدة.

الأجزاء الأخرى للسيارة
بجانب المحرك هناك بعض الأجزاء الأخرى بالسيارة الجديدة التي تحتاج إلى بعض الوقت لتدخل في مرحلة العمل بكامل طاقتها مثل ممتص الصدمات، والذي يحتاج إلى بعض الوقت ليبدأ في عمله بشكلة جيد، ولا داعي للقلق، فهو كل ما يحتاجه إلى بضعة أيام للعمل بكامل طاقته، ويمنح السيارة ومَن يقودها أعلى درجات الحماية أثناء القيادة.

الإطارات
أشارت الهيئة الألمانية إلى أن الإطارات الجديدة بالسيارة عادة ما تحتاج أيضًا إلى السير مسافة نحو 150 كلم حتى تلتصق على الطريق بشكل كامل. وعن السبب في ذلك فيرجع إلى أن مطاط الإطارات قد يكون مزودًا بشحم عازل يساعد على فصل الإطار عن قالب التشكيل أثناء عملية الإنتاج.

المكابح الجديدة
عادة ما تتطلب المكابح الجديدة أيضًا بعض الوقت حتى تعمل بكامل طاقتها، و استنادًا إلى هذه النصيحة، فيجب أولاً أن يتم تليين بطانات وأقراص المكابح لبعض الوقت، وعن السبب في ذلك فيرجع إلى أن المكابح لا تقوم بعملها في البداية بشكل جيد، وهو ما يمثل خطورة كبيرة في الأيام الأولى للسيارة خاصة مع الإطارات التي غالبًا ما تكون زلقة. وهنا تنصح الهيئة الألمانية بضرورة توخي الحذر أثناء قيادة السيارة.

المزيد من بوابة الوسط