لهذا السبب «فالنتينو» تستبدل ميلانو بباريس

صورة أرشيفية التقطت في 16 يوليو لشاشة عملاقة على كاتدرائية ميلانو خلال أسبوع الموضة الافتراضي (أ ف ب)

بسبب جائحة كوفيد-19، سيقام عرض مجموعة «فالنتينو» لربيع 2021 وصيفها في مدينة ميلانو الإيطالية، بدلا عن باريس.

وأشارت «فالنتينو» في بيان إلى أن «مجموعة ربيع 2021 وصيفها للرجال والنساء ستُعرّض استثنائياً في 27 سبتمبر خلال أسبوع الموضة في ميلانو»، حسب «فرانس برس».

وأضاف البيان أن «هذه اللحظة غير المسبوقة الناجمة عن جائحة كوفيد-19، دفعت المجموعة إلى إعادة النظر في مكان عرض تشكيلة فالنتينو الجديدة لهذا الموسم، فاختارت ميلانو بدلاً عن باريس».

وكانت أسابيع عروض الأزياء في كل من لندن وميلانو وباريس أقيمت افتراضياً، للمرة الأولى في تاريخها، خلال شهري يونيو ويوليو المنصرمين، وتخللها عرضان حيان فحسب في إيطاليا.

ويقام أسبوع الموضة المقبل في ميلانو من 22 إلى 28 سبتمبر، ويضمّ مزيجاً من العروض الحية لدور أزياء على غرار «فندي» و«دولتشي وغابانا» و«أرماني» وغيرها، ومن العروض الافتراضية (ومنها عرضا «ميسوني» و«فيليب بلان» وسواهما).

ونقل البيان عن المدير الإبداعي لدار «فالنتينو» المصمم بيارباولو بيتشولي قوله: «باريس هي المدينة التي استضافت دائماً عروضنا وهي بمثابة الحمض النووي لفالنتينو. لكنّ الوضع الذي نمر به حالياً أجبرنا على اتخاذ قرار غير معتاد».

وأضاف بيتشولي «أعتقد أن من الضروري في هذه الفترة التاريخية الاستمرار في التركيز على العمل الذي ينبغي عليه إنجازه، ومن المحفز التفكير في أفكار جديدة (...). وميلانو فرصة جديدة، وأحاول تطوير مشروع رائع مع فرق عملي حول مفهوم الهوية».

أما رئيس دار «فالنتينو» جاكوبو فنتوريني فقال «إن السيناريو الحالي الذي نشهده، يجعلنا مضطرين إلى اتخاذ قرارات لحماية موظفينا الذين يشكلون أهم مواردنا، ولاستطلاع إمكانات بديلة للحفاظ على عظمة علامتنا التجارية».

وأضاف «نرى أن من الأنسب أخلاقيا إقامة عرض الأزياء الجديد في إيطاليا، في ميلانو. ونعتبر أن هذا المشروع سيساهم في التشديد على أهمية الانتماء إلى عالم الأزياء الذي تمثله الغرفة الوطنية للموضة الإيطالية والاتحاد (الفرنسي) للأزياء الراقية والموضة».

المزيد من بوابة الوسط