وفاة مصمم «فساتين لا تبطل موضتها»

أكد اتحاد الأزياء الراقية والموضة ما نشرته مجلة «لو بوان» بشأن وفاة مصمم الأزياء الفرنسي التونسي، عز الدين علية، عن 77 عامًا.

وسطع نجم عز الدين علية المعروف بفساتينه التي تبرز قوام المرأة ولا تبطل موضتها، في الثمانينات. وهو كان يعرض أزياءه في باريس بحسب جدوله الخاص، بعيدا عن الزخم الذي يحيط بفعاليات أسبوع الموضة ومن دون ديكور باهر، وفق «فرانس برس».

وقال مصمم الأزياء بيار كاردان: «رحل عن عالمنا مصمم أزياء ذو موهبة كبيرة. وأنا أقدر عمله كثيرًا وإنه لنبأ حزين بالفعل».

واعتبر جاك لانع وزير الثقافة السابق ورئيس معهد العالم العربي في باريس أن «عز الدين كان أكثر من يعرف كيف يبرز أنوثة المرأة»، مضيفًا على حسابه في «فيسبوك» أنه «كان ماهرًا في تصميم الأزياء وتقطيعها».

ودرس عز الدين علية المولود في كنف عائلة من الفلاحين النحت والفنون الجميلة في العاصمة التونسية وبدأ بالعمل لدى خيّاطة في الحيّ قبل أن ينتقل إلى باريس في نهاية الخمسينات ويعمل لفترة وجيزة عند «ديور» و«غي لا روش».

ولقيت تصاميمه الضيقة والمثيرة والمميزة إقبالًا كبيرًا في أوساط النجمات، لا سيما الفنانة غرايس جونز.

وتعاون مع «برادا» بين 2000 و2007، مطورا في الوقت عينه ماركته الخاصة، التي حافظ فيها على الأسلوب الذي ميّز تصاميمه التي كان يعدّها ليلا على أنغام موسيقى أفلام قديمة.