عرض أزياء في مترو مدينة باريس

أقامت ماركة الأزياء الألمانية الناشئة «دوميتراسكو» الجمعة عرضًا على رصيف المترو في ساعة الذروة.

وأوضحت المصممة أندرا دوميتراسكو أنها لأسباب تتعلق بالتنظيم تخلت عن فكرة عرض مجموعتها في مركز بومبيدو، وقالت المصممة وهي من أصل روماني والمقيمة في برلين: «لم أكن أحبذ إقامته في الشارع، وفكرت بأن محطة مترو ستكون المكان الأفضل، أحب الأدرينالين والأوضاع غير المستقرة»، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

ونظم العرض في محطة رامبوتو من دون إذن مسبق، وقالت المصممة الشابة التي تابعت دروسًا في الموضة في فيينا قبل أن تفتح متجرًا يضم تصاميم ماركات عدة في برلين وأطلقت ماركتها الخاصة العام 2016: «كان الأمر يستحق المخاطرة».

حاول المنظمون شق ممر على الرصيف الذي استحال منصة عرض فيما علت موسيقى تذكر بضجيج المصانع

واستغرق العرض دقائق قليلة وحاول المنظمون شق ممر على الرصيف الذي استحال منصة عرض فيما علت موسيقى تذكر بضجيج المصانع، وتقدمت العارضات وسط الركاب الذين كانوا يصعدون أو يترجلون من القطارات فيما راح الضيوف يلتقطون الصور.

وشكل المترو مكانًا مناسبًا لماركة تعتمد أسلوب «أندرغراوند» وتقيم عرضها خارج البرنامج الرسمي لأسبوع الموضة، وكانت أقامت عرضها السابق في فندق مخصص للقاءات الإباحية.

وحملت المجموعة عنوان «كبابي» وتعكس صورة شباب من أصول متنوعة تجمع ملابسهم بين تأثير الرياضة وحفلات رايف للموسيقى الإلكترونية.

المزيد من بوابة الوسط