«مايكل كورس» تستحوذ على «جيمي تشو» للأحذية

أعلنت مجموعة «مايكل كورس» الأميركية شراء ماركة الأحذية البريطانية الفاخرة «جيمي تشو» في مقابل 896 مليون جنيه إسترليني (1,2 مليار دولار).

وتبيع ماركة «جيمي تشو» التي أسست قبل 20 عامًا على أيدي المصمم الماليزي الأصل جيمي تشو، ومحررة في مجلة «فوغ» للموضة أحذية فاخرة تنتعلها شخصيات عالمية، من قبيل ميشال أوباما وكيت ميدلتون ونيكول كيدمان وليدي غاغا، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وطرحت المجموعة التي فتحت أول متجر لها في لندن للبيع في أبريل بعد سنتين على اكتتاب أسهمها في بورصة لندن.

وحظيت «مايكل كورس» بموافقة المساهم الرئيس في «جيمي تشو» وهو شركة الاستثمار «جي إيه بي لاكشري» التي تتخذ في لوكسمبورغ مقرًا لها والتي تملك 67.66% من رأسمال المجموعة.

وتنوي «مايكل كورس» الحفاظ على الإدارة الحالية لـ«جيمي تشو» وتطوير الشركة من خلال فتح متاجر جديدة وتعزيز المبيعات على الإنترنت.

وتضم الماركة أكثر من 150 متجرًا في العالم ولها فروع في أفخم المتاجر العالمية.

وفي العام 2016، بلغ رقم أعمال «جيمي تشو» 364 مليون جنيه إسترليني وحققت أرباحًا صافية بقيمة 15.4 مليون.

أما ماركة «مايكل كورس» للألبسة والإكسسوارات الجاهزة، فهي أطلقت سنة 1981 وباتت أسهمها مدرجة في بورصة نيويورك ولها فروع في حوالى مئة بلد ورقم أعمالها يوازي 4.5 مليار دولار.

المزيد من بوابة الوسط