رسام يطيح اقتصادي عريق بـ 20 استرليني

ستوضع صورة الرسام الانجليزي ترنر على الاوراق النقدية الجديدة من فئة 20 جنيها استرلينيا.

وستحمل هذه الاوراق النقدية الجديدة رسم البورتريه الذاتي للرسام جوزف مالورد ترنر، إضافة الى صورة عن لوحة «ذي فايتنغ تيميرير» الزيتية العائدة الى سنة 1838، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية، السبت.

وقال حاكم البنك المركزي، مارك كارني، خلال كشف الورقة النقدية الجديدة في دار «ترنر كونتمبراري» للمعارض الفنية في مدينة مارغايت الساحلية (جنوب شرق بريطانيا) إن «ترنر بلا شك أكثر الرسامين البريطانيين تأثيرًا على الإطلاق... نتاجه احدث تحولات على الرسم وجمع العالم الكلاسيكي بالعالم المعاصر. وظهر أثره طوال حياته ولا يزال ظاهرا اليوم».

كذلك ستحمل الورقة النقدية عبارة «لايت إيز ذيرفور كولور» المأخوذة من حصة تعليمية لترنر مخصصة لاستخدام الضوء والظلال والفروق الدقيقة بين الألوان.

وتلقى البنك المركزي البريطاني حوالي 30 ألف ترشيح من جمهور البريطانيين لورقة البنكنوت الجديدة التي من المنتظر أن يصدرها بحلول عام 2020، وفق «رويترز».

ويظهر على الورقة النقدية الحالية من فئة 20 جنيها استرلينيا والتي طبعت للمرة الاولى سنة 2007، رسم الاقتصادي الليبرالي آدم سميث.

كذلك فإن الورقة النقدية الجديدة التي يبدأ التداول بها سنة 2020 ستكون الثالثة من سلسلة اوراق نقدية تطبع للمرة الأولى من مادة بلاستيكية مرنة وليس من الورق.