عساف: 30% من مشاهد فيلم «قصة حياتي» غير حقيقية

شاهد النجم الفلسطيني محمد عساف فيلم «طير الطاير» الذي يروي قصة حياته خمس مرات، وكشف سر رفضه التمثيل في الفيلم، متحدثًا عن أن 30% من مشاهد الفيلم غير حقيقية.

وقال عساف خلال حوار أجرته معه جريدة «الوطن» المصرية، نشر الجمعة، إنه في بداية مشواره الفني، ولا يود اقتحام عالم السينما في هذه المرحلة، وهذا ما جعله يرفض الظهور في الفيلم سوي خلال مشهد واحد.

وردًا على سؤال عن كيف استقبل عرض فيلم «طير الطاير»، قال: «الفيلم أكثر من رائع، وأعجبت به للغاية حينما شاهدت النسخة النهائية منه، التي عرضت أخيرًا، وبلغت درجة حبي وإعجابي به أنني شاهدته أكثر من 5 مرات، وفي كل مرة أفكر أن أشاهده مرة أخرى، والعمل على الفيلم استغرق وقتًا طويلًا وتعبًا نتج عن المجهود المبذول في التعديلات التي قمنا بها مع المخرج، أو كاتب السيناريو، ومع الفنانين المشاركين فيه أيضًا، لتكون المشاهد والقصة أكثر واقعية، حتي يصدقها الناس بسهولة ويرتبطوا بها».

وكشف الفائز بلقب «آراب أيدول» أن قصة الفيلم «مقتبسة بشكل كبير من قصة حياتي، فالواقع يتمثل فيها بنسبة 70%».

وأوضح أن «السيناريو أضاف عددًا كبيرًا من المشاهد الخيالية التي تسهم في رسوخ الحبكة الدرامية، وتحقق تعاطفًا وتلاحمًا بين العمل والمشاهد، وهي المشاهد التي تدور في فترتي الطفولة والشباب، أما الفترة الواقعية للغاية فهي تلك التي يقرر فيها البطل السفر للالتحاق ببرنامج (أراب أيدول)، ويستمر الاعتماد على السيرة الواقعية للشخصية حتي الوصول إلى المراحل النهائية للبرنامج، الذي يجعله نجمًا من نجوم الغناء في الوطن العربي».