«قرية الدوايمة» يفوز بجائزة البحرين للكتاب

فاز كتاب «قرية الدوايمة» للباحث حسن أبو صبيح بجائزة البحرين للكتاب 2016، التي خصِّصت هذا العام للكتاب والمفكرين من فلسطين والمملكة الأردنية الهاشمية تحت عنوان «الوعي الأثري وذاكرة الأوطان».

قدمت الجائزة رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار، الشيخة مي بنت محمد آل خليفة، على هامش الدورة 17 لمعرض البحرين الدولي للكتاب بحضور أعضاء لجنة التحكيم، وتسلمها محمد علي سراج سفير الأردن لدى المنامة نيابة عن الكاتب، وفقًا لوكالة «رويترز».

وتحل المملكة الأردنية الهاشمية ضيف شرف على معرض البحرين الدولي للكتاب المقام في الفترة من 24 مارس إلى الثالث من أبريل المقبل.

وقالت الشيخة مي في حفل تسليم الجائزة، السبت: «اخترنا أن تكون الجائزة في نسختها لهذا العام مكرسة للحفاظ على الأوطان وذاكرتها الإنسانية والحضارية لأننا في مملكة البحرين نسعى لحفظ تراثنا المحلي والعربي، ونستضيف المركز الإقليمي العربي للتراث العالمي».

وتهدف الجائزة إلى تشجيع الأعمال الأدبية والعلمية والمؤلفات والمنشورات المتنوعة، إذ ترصد قوائم في مواضيع محددة كل عام بناء على حقل معين ينتقَى في كل دورة للجائزة.

وقال رئيس لجنة تحكيم الجائزة، صلاح فضل، في بيان حيثيات الاختيار: «هذا الكتاب الفائز استخدم التقنيات الحديثة في التوثيق وجمع المعلومات عن نموذج بليغ للقرى الفلسطينية التي دمرها الاحتلال خلال عام النكبة 1948».

وأضاف: «الكتاب تميز بروحه العلمية الناضجة التي تعتمد على توثيق الجذور التاريخية لقرية الدوايمة منذ العصر العثماني، إضافة إلى قدرة الكاتب على بيان الفضاء الجغرافي لهذه القرية، وكشف الكاتب للمفردات المكونة لعناصر القرية المادية والبشرية اعتمادًا على الكتب والخرائط السابقة».

وأُعلن خلال الحفل تخصيص النسخة التالية من الجائزة للكتاب من الجزائر وسيكون موضوعها «الأدب وتشكيل العالم».

بدأت جائزة البحرين للكتاب في 2011 لمناسبة اليوم العالمي للكتاب ويبلغ قدرها 50 ألف دولار أميركي.

المزيد من بوابة الوسط