أعمال القماطي وقجوم تزين ملتقى الكاريكاتير الدولي بالقاهرة

للعام الثالث على التوالي اختير رسام الكاريكاتير الليبي عبدالحليم القماطي في الملتقى الدولي للكاريكاتير، الذي تقيمه الجمعية المصرية للكاريكاتير. ويشارك أيضًا في الملتقى الفنان الليبي محمد قجوم بعدد من الأعمال.

وانطلقت أعمال الملتقى الذي يقام في قصر الفنون بدار الأوبرا المصرية بالقاهرة الأحد، تحت عنوان رئيس وهو «مشاكل التعليم»، بمشاركة نحو 320 فنانًا من 68 دولة عربية وأجنبية وقرابة 800 لوحة.

وتنوعت اللوحات والرسوم والأفكار، وإن كان الرابط المشترك بينها هو معاناة الصغار جراء عمليات حشو العقول التي يتعرضون لها كل صباح في مدارس هنا وهناك، فرسم أحدهم لوحة تظهر مدى تمسك أطفال مناطق الصراع بالكتاب والتعلم تحت قصف المدافع ودوي الانفجارات وأخرى تظهر قمة التكنولوجيا وانشغال أطفال الدول المتقدمة بالهواتف الذكية والإنترنت.

شهد الافتتاح عدد كبير من الفنانين والمثقفين العرب والأجانب، من بينهم وزير ثقافة ساحل العاج، موريس كواكو باندامان، وفنان الكاريكاتير المصري جورج البهجوري والفنان التشكيلي المصري محمد عبلة، وكرم الملتقى في الدورة الثالثة الفنانين المصريين محمد حاكم وعبدالعزيز تاج.

ودورة هذا العام، التي تنتهي في 27 مارس، مهداة لاسم الفنان الراحل عادل البطراوي (1942-2015) الذي نشرت أعماله على مدى أكثر من نصف قرن بمجلات صباح الخير وروزاليوسف وحواء والكواكب والمصور، كما ارتبطت رسومه بمؤلفات كاتب الأطفال يعقوب الشاروني.