السباعي يشارك في الملتقى الثاني للمؤرخين الموسيقيين العرب

شارك الدكتور عبدالله مختار السباعي في الملتقى الثاني للمؤرخين الموسيقيين العرب، الذي عُقد بمدينة مسقط العمانية تحت عنوان "تاريخ الموسيقى العربية في كتابات الأجانب - نقد وتحليل"، برعاية مركز عُمان للموسيقى التقليدية والمجمع العربي للموسيقى، وبمشاركة نخبة من علماء الموسيقى العربية.

وقدم السباعي بحثًا بعنوان "مساهمة المدرسة الأنغلوسكسونية في كتابة تاريخ الموسيقى العربية، هنري جورج فارمر نموذجًا، دراسة استقصائية تحليلية نقدية"، تناول فيها المسيرة العلمية الحافلة للمستشرق الإنجليزي (هنري فارمر) مع الموسيقى العربية، ملقيًا الضوء على جهوده في دراسة وبحث وتحقيق تراث هذه الموسيقى، ومحاولاته تنبيه المتعصبين على ضرورة الاعتراف بالدور الرائد الذي لعبته الموسيقى العربية في نهضة الموسيقى الأوروبية وتطورها.

وطرح السباعي بعض الأسئلة في بحثه قائلاً "بعد أن تتبعنا ما ورد في إنتاج (فارمر) العلمي الوفير، هل يحق لنا أن نعتبر ونقرر أن هذا الإنتاج يُعدُّ مساهمة فعَّالة في كتابة تاريخ الموسيقى العربية؟ وهل يمكن الاعتماد عليه مصدرًا أساسيًا يفي بهذا الغرض؟ وهل أسهم (فارمر) فعلاً، بقصد أو من دون قصد، في العمل على وضع اللبنات الأولى لإنجاز هذا المشروع الضخم، الذي نتمنى أن يُنجز ويظهر للوجود في أقرب فرصة ممكنة؟.

الدكتور عبدالله مختار السباعي مواليد مدينة مصراتة العام 1943، أستاذ سابق بكلية الفنون والإعلام، متحصل على درجة الدكتوراه في مجال فلسفة الفنون من أكاديمية الفنون بمدينة القاهرة العام 1996، شارك بمجموعة من الأبحاث في مجال الموسيقى في الكثير من المدن العربية والأوروبية منها أنطاليا وأنقرة وإسطنبول والقاهرة وسالوسبورغ بالنمسا والرباط، أسهم بمنشورات مهمة، فصدر له كتاب تراث النوبة الأندلسية في ليبيا العام 2001، وتراث الغناء التقليدي والشعبي العام 2007، وكلام في الموسيقى العام 2008.

المزيد من بوابة الوسط