«كتّاب مصر» يطلب مقابلة السيسي لأمر خطير

طلب مجلس إدارة اتحاد كتّاب مصر مقابلة رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، لاستعراض «أمر خطير».

وقال رئيس الاتحاد الدكتور علاء عبد الهادى إن كتّابًا قابلوا الرئيس مرتين «لكن لم يكن فى هذا الحضور من الكتّاب من يحملون وجهة نظر نقدية في المشروع الثقافي»، بحسب ما نشر موقع «اليوم السابع»، السبت.

وتابع عبد الهادي بأن مجلس إدارة الاتحاد الجديد لديه رؤية كاملة لمشروع قومى للثقافة تقوم على نقد السياسات الثقافية واقتراحات سياسات ثقافية بديلة لأننا من المؤمنين أن الثقافة ليست كتابة الشعر والقصة والرواية، والثقافة إلا لم تنتقل على السلوك اليومى للمواطن وإن لم تستطع أن تدعم المقومات الثقافية للشخصية المصرية القديمة، من حب العمل والإتقان إلى آخر الأشياء التى بنت مصر عبر التاريخ، فلا يوجد أمل فى أى مشروع اقتصادي أو استثماري يتوجه عليه القيادة السياسية من أجل الشعب».

وختم رئيس الاتحاد أن «أمن مصر القومي في أمنها الثقافي وأمن مصر الثقافي في أمن مثقفيها».