جنيفر لوبيز تقدم عروضًا راقصة في لاس فيغاس

تحيي المغنية الأميركية جنيفر لوبيز حفلات في لاس فيغاس بدءًا من يناير المقبل إلى يونيو. وأعلنت المغنية شخصيًّا خلال برنامج «أميركان آيدول»، الذي تشارك في لجنة التحكيم فيه موضحة: «سأخلط بين كل الجوانب التي أحبها ويحبها المعجبون بي من رقص وهيب هوب ولاتينو». وأضافت: «سيكون العرض الذي لطالما حلمت بتصميمه» وفق «وكالة الأنباء الفرنسية».

وستقدِّم العرض مع فرقة تعزف مباشرة وراقصين ومؤثرات خاصة على مسرح «بلانيت هوليوود ريزورت آند كازينو» الذي تملكه مجموعة «سيزيرز إنترتينمت» التي تواجه بعض الصعوبات راهنًل.

وُلدت جنيفر لوبيز في نيويورك قبل 45 عامًا وأصلها من بورتوريكو، وباشرت مسيرتها الفنية كمغنية وممثلة وراقصة في سن المراهقة.

واشتهرت اعتبارًا من نهاية التسعينات، حيث صدر ألبومها الأول «أون ذي سيكس» في العام 1999 وجمع بين الأنغام اللاتينية و«آر آند بي» في أغاني بوب. أما ألبومها الأخير «آي كاي إيه» الذي صدر العام 2014 فسجَّل أسوأ نتيجة تجارية بالنسبة لها.

ولوبيز عضو في لجنة تحكيم «أميركان آيدول» منذ الموسم العاشر لهذا البرنامج الذي سيتوقف بعد موسمه الخامس عشر العام المقبل.

وتقدِّم بريتني سبيرز نجمة البوب الأميركية عرضًا في «بلانيت هوليوود» أيضًا، حتى نهاية السنة الحالية.

وبدأت ماريا كاري الأسبوع الماضي تقديم عرض في فندق وكازينو «سيزيرز بالاس» المجاور، الذي تعود إليه في وقت لاحق من السنة المغنية الكندية سيلين ديون بعدما قدَّمت فيه عروضًا كثيرة منذ العام 2003.

المزيد من بوابة الوسط