فيلم وثائقي في اليابان يطرح صورة مختلفة للمعاقين

يقدم المخرج السينمائي هيث كوزينز فيلمًا وثائقيًا جديد بعنوان «دوجليجز» عُرِض لأول مرة في المهرجان الكندي الدولي للأفلام الوثائقية في أبريل الماضي، يتناول دوري رياضيًا للمصارعة في اليابان للمعاقين، فى محاولة لتغيير الصورة النمطية عن هذه الفئة.

واكتشف المخرج المولود في نيوزيلندا المصارعين -الذين ينازلون أحيانًا مصارعين أصحاء رغم إعاقتهم البدنية والعقلية- أثناء إقامته في اليابان لمدة 18 عامًا وفقًا لوكالة «رويترز».


وقال كوزينز إنه أراد أن يترك فيلمه الوثائقي الأول الذي أمضى خمس سنوات فى العمل عليه لدى المشاهدين الانطباع نفسه الذي شعر به في أول مرة شاهد مباراة بدوري «دوجليجز»، موضحًا: «أردت الضحك، ثم شعرت بالاستياء من نفسي والخجل لرغبتي في ذلك، لم أعلم ما هو الشعور الذي يجب أن أحس به».

ويتناول «دوجليجز» قصة خمسة أعضاء من الدوري الذي يقام في طوكيو وهم يتحدون إعاقتهم داخل حلبة المصارعة، ويُظهر الفيلم مشجعين يصيحون بينما يسحق المصارعون بعضهم بعضًا دون رحمة وتشعل امرأة حماس الحاضرين بتعليقها على المباراة بتفاصيل شخصية عن المتنافسين.

وبدأت «دوجليجز» في 1991 كجماعة تطوعية للمعاقين وتحولت إلى شكلها الحالي بعد أن تشاجر رجلان معًا بسبب امرأة.

المزيد من بوابة الوسط