عرض «نساء الجزائر» للبيع مقابل 140 مليون دولار في نيويورك

ستعرض في دار كريستيز في 11 مايو لوحة «نساء الجزائر (النسخة صفر)»، التي رسمها بابلو بيكاسو العام 1955 مقابل 140 مليون دولار، فيما اشترى مواطن آسيوي بعد مواجهة محتدمة بين خمسة مزايدين لوحة «ممر اليسكان» للرسام فان غوخ مساء الثلاثاء، بسعر 66 مليون دولار خلال مزاد في نيويورك.

وهذا هو السعر الأعلى للوحة لهذا الفنان الكبير منذ العام 1998 على ما ذكرت دار سوذبيز، وكان سعرها مقدرًا في الأساس بأكثر من أربعين مليون دولار، بحسب «أ ف ب».

وانطلقت مزادات الربيع الفنية الثلاثاء في نيويورك.

والسعر القياسي لإحدى لوحات فان غوخ لا تزال مسجلة باسم بورتريه «الطبيب غاشيه» (1890) التي بيعت بـ82,5 مليون دولار، خلال مزاد نظمته دار كريستيز في نيويروك العام 1990.

ومن القطع الأخرى اللافتة خلال المزاد لوحة من سلسلة «النيلوفر» للرسام الفرنسي الانطباعي كلود مونيه، التي بيعت مقابل 54 مليون دولار، في حين كانت دار سوذبيز تقدر سعرها بين 30 و45 مليون دولار.

وتنوي دار سوذبيز خلال مزادات الفن الانطباعي والحديث عرض 69 عملاً للبيع يقدر سعرها الإجمالي بأكثر من 270 مليون دولار، من بينها ست لوحات لكلود مونيه.

وستعرض أيضًا لوحة «الرجل والأصبع» لألبرتو جاكوميتي، وهو تمثال برونزي يبلغ طوله 1,77 متر، والذي تتوافر منه ست نسخ في العالم فقط، للبيع في مزادات الفنون بسعر 130 مليون دولار.

والسعر القياسي للوحة بيعت في مزاد هو 142,4 مليون دولار سجله عمل ثلاثي لفرانسيس بايكن بعنوان «ثلاث دراسات للوسيان فرويد».