سمير غانم: نحن في زمن «البيض الأميركي»

كشف الفنان المصري سمير غانم أن الراحل الضيف أحمد كان يتناول في فطوره «بامية» و«ملوخية»، وأنه كان يذهب إلى الفنان جورج سيدهم لأكل «البيض العيون» الذي تعده والدته، وأن سيدهم كان يحب تناول «البيض» بشدة.

وتابع الفنان الكبير في تصريحات تلفزيونية مع الفنانة إسعاد يونس: «أحب أكل كحك في عيد الفطر المبارك، وعمري ما أكلت كنافة مثل التي كانت والدتي تعدها، وفي شم النسيم الآن يوجد زمن البيض الأميركي على عكس زمان الذي كان فيه البيض البلدي شيئًا آخر تمامًا، وأنا لا أحب أكل الفسيخ أو الرنجة، وأتعجب عندما أجد صديقًا يحضر لصديقه هدية عبارة عن صندوق به أسماك مفسخة».

واستكمل غانم: «الفسيخ يستوي من البكتيريا المعفنة وبعد دفنه في الملح، وأعتقد أن أفضل تعبير له هو السمك المخلل، وأنا أحب البيض المقلي بالزبد ومظهره أثناء طهيه، خاصة مع إضافة الملح والفلفل الأسود».

وأضاف: «أحب الإسكندرية وبها حياة ثانية، وأحب أكل الجندوفلي والأسماك، والبحر يعطي إحساسًا آخر، وكنت مصور فوازير مع هاني لاشين، وكان هناك كشك في طريق الإسماعيلية يقوم بعمل سي فود وأسماك لا مثيل لها، ولم آكل فريسكا من قبل، رغم حبي الإسكندرية، خاصة أنها من الممكن أن تخلع لي ضروسي من مضغها».

المزيد من بوابة الوسط