البيت الأبيض يقدم الكتب للأطفال الفقراء

يزور الرئيس الأميركي باراك أوباما، مكتبة عامة في أحد أفقر أحياء العاصمة واشنطن، الخميس، لكشف خطة لتوفير عشرة آلاف كتاب إلكتروني لأبناء الأسر ذات الدخل المنخفض.

ويعمل البيت الأبيض مع دور النشر والمكتبات لمواجهة المشاكل داخل المدن عن طريق زيادة الفرص التعليمية للأطفال بعد أعمال شغب حدثت في مدينة بالتيمور وفقًا لما جاء بموقع «سكاي نيوز».

وقال كبير المستشارين الاقتصاديين لأوباما، جيف زينتس: «حتى نكون على قدر ما يتطلبه هذا البلد، فعلينا إذن التفكير في ما يمكننا فعله لتوفير الفرص في كل منطقة كل يوم».

وأشار زينتس إلى بحث يقول إنَّ 80% من أبناء الأسر الفقيرة لا يملكون مهارات قراءة جيدة وليس لديهم كثيرٌ من الكتب في المنزل.

وتشمل الخطة التزام دور النشر بتقديم كتب إلكترونية بقيمة 250 مليون دولار.

وتعكف مكتبة نيويورك العامة على تطوير تطبيق إلكتروني لربط أبناء الأسر ذات الدخل المنخفض بالكتب، وبالتالي سيحتاج الأطفال إلى أجهزة إلكترونية لقراءة هذه الكتب، وسيحث أوباما، الذي سيزور مكتبة أناكوستيا العامة بجنوب شرق العاصمة، مناطق أخرى على إيجاد سبل لتشجيع الأطفال على الذهاب إلى المكتبات.

وأشار زينتس إلى أنَّ البيت الأبيض أعلن من قبل برامج لتطوير خدمات الإنترنت في المدارس والمكتبات بمساعدة القطاع الخاص وشركات، مثل أبل التي تعهدت بمبلغ 100 مليون دولار في شكل أجهزة ستوفِّرها لمدارس الفقراء.