أدباء يتضامنون مع ضحايا داعش في «اليرموك»

شارك عشرات الأدباء والفنانين في حملة «حاصر حصارك» الثقافية، والتي أطلقها بيت فلسطين للشعر فى إسطنبول ورابطة الكُتّاب والأدباء الفلسطينيين فى غزة، للتضامن مع مخيّم اليرموك وقطاع غزة المُحاصرين.

يأتي ذلك بعد الجريمة التى ارتكبها تنظيم «داعش» في حق مخيم اليرموك في سورية.

والحملة مستوحاة من قصيدة للشاعر الراحل محمود درويش، غنتها المطربة اللبنانبة ماجدة الرومي.

واختير عنوان «حاصر حصارك»، ليعبر عن مسؤولية المؤسسات الثقافية ودورها في استنهاض الواقع الثقافي مع الحالة الرّاهنة.

وتضمنت الحملة عشرات القصائد الشعرية والصور والتصاميم الفنية ورسوم الكاريكاتير المستوحاة من واقع مخيم اليرموك، والذي يعيش كارثة إبادة حقيقية بعد حصاره من قبل التنظيم، وفق ما نشر موقع «اليوم السابع»، السبت.

المزيد من بوابة الوسط