«شكسبير» تختار فلسطينيًّا لدور اليهودي شايلوك بـ«تاجر البندقية»

وَقَعَ الاختيار من قبل فرقة شكسبير الملكية على الممثل الفلسطيني، مكرم خوري، للعب دور شايلوك، في إنتاج جديد لمسرحية «تاجر البندقية»، التي يُقدَّم عرضها الأول على مسرح ستراتفورد على نهر أيفون، مدينة شكسبير، في مايو المقبل، من إخراج بولي فندلاي، وستقوم باتسي فيران الفائزة بجائزة حلقة النقاد لأفضل ممثلة جديدة بدور بورشيا.

ويعد خوري (69 عامًا) أول عربي يفوز بأكبر جائزة مدنية في إسرائيل وله خبرة مسرحية وسينمائية تمتد 50 عامًا، من مواليد القدس لعائلة عربية مسيحية، أمضى سنوات من طفولته في مخيم للاجئين في لبنان، وظهر خوري في أعمال أميركية بينها «الجناح الغربي» و«آل صدام» و«ميونيخ» للمخرج ستيفن سبيلبرغ وفقًا لما جاء بموقع جريدة «ديلي تلغراف» البريطانية.

وأدى خوري العام الماضي دور يهودي ناجٍ من المحرقة في فيلم إسرائيلي، وأثار اختياره لهذا الدور جدلاً واسعًا في إسرائيل.

المزيد من بوابة الوسط