Atwasat

إيطاليا تعير اليونان قطعة من «إفريز البارثينون»

القاهرة - بوابة الوسط الأربعاء 12 يناير 2022, 11:00 صباحا
alwasat radio

أعلنت وزارة الثقافة اليونانية، الإثنين، أن إيطاليا أعارت اليونان لمدة ثماني سنوات على الأقل جزءا كان بحوزتها من إفريز معبد البارثينون، أحد أهم المعالم الأثرية العائدة إلى العصور اليونانية القديمة، لكي تعرضه في متحف الأكروبوليس.

وتمثل قطعة الإفريز قدم إلهة الصيد والبرية والخصوبة والإنجاب الإغريقية أرتميس، وهي من الجزء المخصص لآلهة أوليمبوس في المعلم الأثري الشهير، وفق «فرانس برس».

وكانت القطعة إلى الآن معروضة بمتحف أنطونينو ساليناس في باليرمو بجزيرة صقلية الإيطالية، وسلمها رئيس بلدية باليرمو لليونان بقرار من وزارة الثقافة الإيطالية.

واعتبر رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس خلال تسلم القطعة في متحف الأكروبوليس، الإثنين، أن هذه الإعارة «خطوة مهمة»، «تفتح الطريق أمام اتباع متاحف أخرى الطريق نفسه».

وأضاف «الأهم بالطبع أن يفهم متحف (بريتيش ميوزيوم) أن الوقت حان لعودة رخام البارثينون إلى مكانه الطبيعي».

وتطالب اليونان لندن منذ عقود بإعادة رخام البارثينون الذي نُزع من المعبد في الأكروبوليس بأثينا وشحنه الدبلوماسي البريطاني اللورد إلجين إلى المملكة المتحدة في بداية القرن التاسع عشر.

وأكدت السلطات البريطانية دائما أن الأفاريز أُخذت بإذن من الحكام العثمانيين الذين كانوا يحتلون اليونان في ذلك الوقت.

أما القطعة التي أعارتها إيطاليا إلى اليونان، فكان يحتفظ بها القنصل البريطاني السابق في صقلية روبرت فاغان واشترتها جامعة باليرمو العام 1820.

وأوضحت وزارة الثقافة اليونانية أن من الممكن تجديد هذه الإعارة البالغة مدتها ثماني سنوات.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
مزاد سوثبي يعرض لوحات الفن الأوروبي
مزاد سوثبي يعرض لوحات الفن الأوروبي
إرجاء توزيع جوائز «غرامي» إلى أبريل
إرجاء توزيع جوائز «غرامي» إلى أبريل
اكتشاف أرضيات مصلى يعود للقرن الثاني عشر في الموصل
اكتشاف أرضيات مصلى يعود للقرن الثاني عشر في الموصل
بالصور: الرداد ويوسف يواصلان الاستعداد لتقديم «كازانوفا»
بالصور: الرداد ويوسف يواصلان الاستعداد لتقديم «كازانوفا»
مينا مسعود: تصوير «في عز الضهر» مع «The Royal Treatment» كان تحديا كبيرا
مينا مسعود: تصوير «في عز الضهر» مع «The Royal Treatment» كان ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط