أكثر من 4 ملايين دولار لـ«الفتاة مع البالون»

امرأة تنظر إلى عمل «الفتاة مع البالون» لبانسكي في لوح مزدوج في مقر دار كريستيز للمزادات في لندن في الأول من أكتوبر 2021 (أ ف ب)

شهد مزاد أقامته دار كريستيز في لندن، الجمعة، بيع نسخة على لوح مزدوج (ديبتيك) لعمل بانكسي الشهير «الفتاة مع البالون»، في مقابل 3.1 مليون جنيه إسترليني (4.25 مليون دولار).

ويظهر هذا اللوح المزدوج، الذي أنجزه بانكسي سنة 2005، فتاة صغيرة حاملة بالونًا أحمر على شكل قلب، على خلفية بيضاء، وفق «فرانس برس».

وكانت قيمتها التقديرية تراوح بين 2.5 مليون جنيه إسترليني و3.5 مليون (3.4 مليون دولار و4.7 مليون).

ويأتي ذلك غداة تحقيق نسخة أخرى من اللوحة كانت أثارت ضجة عالمية بعد تمزقها ذاتيًا في مزاد قبل ثلاث سنوات، سعرًا قياسيًا قارب 18.6 مليون جنيه إسترليني.

وتجاوز سعرها بفارق كبير الرقم القياسي السابق لأعمال بانكسي، وهي لوحة بعنوان «غايم تشاينجر» (تغيير المعادلة) تكرّم أفراد الطواقم العلاجية كانت قد بيعت في مارس الفائت في مقابل 16.75 مليون جنيه إسترليني (23 مليون دولار) وذهب ريعها للهيئة الصحية البريطانية.

واهتز عالم الفن بشدّة لما حصل للوحة في آخر ظهور لها في أكتوبر 2018.

ففور انتهاء المزاد ووسط ذهول كبير من الحاضرين، تراجع الرسم الذي يظهر فتاة صغيرة حاملة بالونًا أحمر على شكل قلب، إلى الجزء السفلي من اللوحة وبدأ يتقطع تلقائيًا بفعل آلة سحق خبأها بانكسي بنفسه. وقد أسفرت هذه الخطوة عن تقطيع ما يقرب من نصف اللوحة.

وأراد بانكسي من خلال هذا التلف الذاتي التعبير عن رفضه «تسليع» الفن. لكنّ أعماله باتت تجعل المنافسة في المزادات محمومة، وتباع أعماله فيها بأسعار قياسية.

المزيد من بوابة الوسط