الفنان التشكيلي صلاح الفلاح

الفنان صلاح الفلاح عاشق التراث

الفنان التشكيلي صلاح الفلاح

في حوار أجرته الصحفية منى هيبة، من خلال موقع برنيق https://brnieq.ly/?p=4094قال الفنان التشكيلي صلاح الفلاح، الذي وُلد مثلما يقال في «صرة بنغازي»، وهي منطقة سيدي خريبيش، حيث تأسست مدينة هيسبيريديس أو يوسبريدس، ومن بعدها برنيق، وصولا إلى بنغازي: «إنه يعشق التراث، باعتبار أنه جزءًا من هويتنا الليبية وفيه روح الانتماء والأصالة».

الليبيين لا يميلون إلى الألوان الفاقعة.

والمتابع لوحاته، ينتبه إلى أنه بالفعل مهتم بالأصالة التراثية، وينتبه بسهولة إلى أن هذا الاهتمام عبّرت ريشته وألوانه عنه، فهدوء اللون، الذي قد نصفه بأنه أصفر(باهت) يبرز بالتأكيد تسلط هذا اللون على الألوان الليبية، سواء في الطبيعة أو في أذواق الليبيين في انتقاءه ألوان ملابسهم. واضح جدا أن الليبيين لا يميلون إلى الألوان الفاقعة.

 تأثره بالفنان عوض أعبيدة

لعل بدايته مثلما ذكر في المحاورة المشار إليها، أن بداياته، مع أستاذه في مادة الجغرافيا، خلال المرحلة الإعدادية برسم تضاريس وخرائط الوطن العربي، الذي يعد اللون الترابي، بسبب صحرائه، وكذلك تربته، هو بالتأكيد سبب ميوله- حسبما قال- للون الأصفر فكان له التأثير الواضح في طبيعة ألوانه، ولعل ما أكد ذلك هو ممارسة هوايته، أثناء عمله بالصحراء الليبية، ناهيك عن تصريحاته بتأثره بالفنان عوض أعبيدة.

مسيرته الفنية بدأت سنة 1997  http://alwasat.ly/news/art-culture/204861 ومنها خاض الفنان مراحل وتجارب في التجريدية والسريالية والواقعية التعبيرية، وفي اعتقادي أن هذا الأسلوب الأخير هو ما استقر عليه، وهذا ما عبر عنه خلال معارضه الداخلية والخارجية، والتي زادت على 40 معرضا، من بينها معرض أقامه إلى طلبة قسم العلاقات العامة بكلية الإعلام جامعة بنغازي، في إطار تقديم مشروع تخرج لطلبة القسم بالكلية. وقال خلاله: «من مهام الرسام التشكيلي التعريف بالحياة القديمة».

والفنان صلاح الفلاح عضو في رابطة الفنانين ببنغازي، وأيضا عضوية الأمانة العامة، وكذلك الرابطة العربية للفنون. وهو أيضا أحد أعضاء منتدى بنغازي الثقافي الاجتماعي.

المزيد من بوابة الوسط