روسيا تعيد أيقونة إلى البوسنة

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف خلال لقائه ميلوراد دوديك الصربي البوسني الرئيس الدوري للبوسنة في ساراييفو في 14 ديسمبر 2020 (أ ف ب)

بعد شكوى من أوكرانيا، ستعيد روسيا إلى البوسنة أيقونة قديمة كانت ساراييفو قدمتها لموسكو.

وقدم ميلوراد دوديك الصربي البوسني، الذي يشغل الرئاسة الدولية للبوسنة، أيقونة أرثوذكسية إلى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف خلال زيارته الإثنين، وفق «فرانس برس»، السبت.

وذكرت وزارة الخارجية البوسنية أن السفارة الأوكرانية وجهت إليها مذكرة تطلب «توضيحا عاجلا بشأن امتلاك تراثهم الثقافي الذي (...) تم تقديمه كهدية».

وقالت وكالة أنباء صرب البوسنة إن الأيقونة الذهبية، التي تعود إلى 300 عام جاءت من منطقة لوغانسك في شرق أوكرانيا التي يسيطر عليها الانفصاليون الموالون لروسيا.

وصرح ناطق باسم وزارة الخارجية الروسية، السبت، أن الأيقونة «ستعاد» إلى البوسنة لتحديد مصدرها بمساعدة الإنتربول.

وتواجه أوكرانيا المتمردين الموالين لروسيا، في منطقتي دونيتسك ولوغانسك منذ 2014، بعد أن ضمت روسيا شبه جزيرة القرم الناطقة بالروسية في العام نفسه.

المزيد من بوابة الوسط