إنجازات متتالية لفرقة «بي تي إس» الكورية الجنوبية

أعضاء فرقة "بي تي أس" خلال تقديم ألبومهم الجديد "بي" في سيول، 20 نوفمبر 2020 (أ ف ب)

باتت «بي تي إس» الكورية الجنوبية أول فرقة موسيقية تتصدَّر أغنية لها بلغة أجنبية تصنيف «بيلبورد» الأميركي لأفضل الأغنيات فور إدراجها في هذا الترتيب، في آخر إنجاز يسجل في رصيد هذه الفرقة الشبابية الناجحة.

وتربعت «لايف غوز أون» المغناة بشكل رئيسي باللغة الكورية، على تصنيف أفضل مئة أغنية في الولايات المتحدة (يو إس هوت 100) خلال أسبوعها الأول في هذه القائمة، بحسب ما أعلنت «بيلبورد»، مشيرة إلى أنها أول أغنية أجنبية تحتل الصدارة فور دخول التصنيف الذي يُعد منذ 62 عامًا، وفق «فرانس برس».

وباتت فرقة «بي تي إس»، واسمها مختصر لـ«بانغتان سونييوندان» ما معناه شباب الكشافة المقاوم للرصاص، من أشهر الفرق الموسيقية منذ إطلاقها قبل سبع سنوات، محققة عائدات طائلة.

وتعد أيضًا «لايف غوز أون» أول أغنية أغلب كلماتها بالكورية تتصدر التصنيف. ويعكس نجاح الفرقة الجاذبية المتنامية للثقافة الشعبية الكورية في أوساط الأميركيين، خصوصًا بعدما حصد فيلم «بارازايت» الكوري المدبلج أربع جوائز «أوسكار» في فبراير الماضي، بما في ذلك جائزة أفضل فيلم.

وكانت الأغنية السابقة للفرقة «داينامايت» تصدرت أيضًا التصنيف الأميركي فور دخولها في سبتمبر، غير أن كلماتها هي بالكامل بالإنجليزية.

و«لايف غوز أون» هي ثالث أغنية للفرقة تتصدر التصنيف خلال ثلاثة أشهر، وقد حققت «بي تي إس» هذا الإنجاز «أسرع من أي فنان منذ فرقة بيتلز»، بحسب ما أفادت «بيلبورد».