دار نشر «بنغوين راندوم هاوس» تستحوذ على «سايمون أند شوستر»

مكاتب «بنغوين راندوم هاوس» في وسط لندن، 29 أكتوبر 2012 (أ ف ب)

تعتزم «بنغوين راندوم هاوس» التابعة لشركة «برتلزمان» الألمانية شراء دار النشر «سايمون أند شوستر» من مجموعة «فاياكوم سي بي إس» الأميركية، في مقابل 2.18 مليار دولار، في صفقة من شأنها تشكيل عملاق جديد في مجال النشر.

ويساعد التقارب بين هاتين الدارين اللتين تنشران أعمال أدباء مشهورين كثيرين ومصنّفات هي من الأكثر مبيعًا في العالم «برتلزمان» على تعزيز مكانتها في الولايات المتحدة، وهي ثاني أكبر سوق لها، وفق «فرانس برس».

وتنشر «سايمون أند شوستر» قرابة ألفي مصنف في السنة، من بينها كتب لهيلاري كلينتون وجون إيرفينغ وبوب وودوورد ودون ديليلو، فضلا عن أعمال ملك روايات الرعب ستيفن كينغ.

وتعاونت الدار التي نال كتّابها ما مجموعه 57 جائزة «بوليتزر» مع إرنست همنغواي وبيرل باك اللذين حازا «نوبل» الآداب، بالإضافة إلى إف. سكوت فيتزجيرالد وهنري جيمس.

وأسّست الشركة سنة 1924 بمبادرة من ريتشارد سايمون ولينكولن شوستر تتمحور على نشر كتاب للكلمات المتقاطعة كان يكلّف في ذاك الحين 1.35 دولار، بما في ذلك سعر القلم المرفق به، أصبح من أكثر الكتب مبيعًا.

وتتوزع منشوراتها اليوم على 30 فئة، من الروايات إلى قصص الأطفال وتضمّ محفظتها 35 ألف عمل، وبلغ رقم أعمالها 814 مليون دولار سنة 2019.

وأتى بيع الشركة التي توظّف 1500 شخص «نتاج مزاد تنافسي للغاية جذب اهتمام شراة من حول العالم، ما يعكس مكانة سايمون أند شوستر كإحدى العلامات التجارية الأكثر شهرة في مجال النشر في العالم»، بحسب ما جاء في بيان صادر عن «فاياكوم سي بي إس».

المزيد من بوابة الوسط