وفاة الفنان المصري فايق عزب بعد صراع مع المرض

الفنان المصري فايق عزب (أرشيفية: الإنترنت)

توفي الفنان المصري فايق عزب، صباح الخميس، عن عمر يناهز 77 عاما، بعد صراع مع المرض، ومن المقرر دفنه في مقابر العائلة بمدينة الإسماعيلية «شرق القاهرة» بعد صلاة الظهر.

الفنان فايق عزب أجرى عملية جراحية لتوسيع الحبل الشوكي بسبب سقوطه على رقبته تسببت في وقف حركة يده ورجله، وعقب العملية أصيب بالتهاب رئوى بكتيرى في الصدر، وأجرى تحليلا لمعرفة نوع البكتيريا وظهرت أنها بكتيريا مارسا في الصدر فقط.

وكان الفنان المصري يرقد في المستشفى منذ 15 يوما تقريبا، وأجرى العديد من التحاليل منها فيروس «كورونا» حتى ظهرت إيجابية إصابته بالفيروس، بحسب تصريحات نقيب الممثلين أشرف زكي لـ«اليوم السابع».

وأكد نجل فايق عزب في تصريحات له أن والده يحتاج إلى معاملة خاصة، وتم تخصيص غرفة بالعناية المركزة بالمستشفى، حيث إنه في نفس الدور بالمستشفى الموجودة فيه الفنانة نشوى مصطفى.

وتتمثل أعراض الإصابة بالمارسا، بعدوى على سطح الجلد يصاحبها ألم شديد، وتورم واحمرار مليئة بالصديد، مع ارتفاع في درجة حرارة الجسم، وخُراج يعالج بالجراحة وإلا تتسبب في مشاكل بالقلب والرئة نتيجة لتراكم الصديد في الجسم.

وفى حالة المضاعفات تتسبب في مشاكل في مجرى الدم والرئة، وضعف عضلة القلب والعظام والمفاصل، وللعلاج من المرض القاتل، يتم وضع المصابين في الحجر الصحي، واتباع طرق الوقاية وهي نفسها المتبعة مع فيروس «كورونا».

كلمات مفتاحية