«القاهرة السينمائي»: سوكوروف رئيسا للجنة تحكيم المسابقة الدولية

المخرج الروسي أليكساندر سوكوروف (الإنترنت)

أعلن مهرجان «القاهرة السينمائي»، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد الإثنين، عن رئيس وأعضاء لجنة تحكيم المسابقة الدولية للدورة 42، المقرر إقامتها خلال الفترة من 2 إلى 10 ديسمبر المقبل، ويتنافس على جوائزها 15 فيلما.

يرأس اللجنة المخرج والسيناريست الروسي أليكساندر سوكوروف، الذي يعد أحد أبرز المخرجين المعاصرين في روسيا. عُرضت أفلامه في أغلب المهرجانات الكبرى مثل «كان» و«برلين» و«فينيسيا»، ومن أبرزها «الفُلك الروسي -The Russian Ark» الذي شارك في مسابقة مهرجان «كان» العام 2002، وحصل على جائزة «Visions» من مهرجان «تورنتو»، كما حصل فيلمه «فاوست- Faust» على الأسد الذهبي لمهرجان «فينيسيا» العام 2011.

أما قائمة أعضاء اللجنة، فتضم البرازيلي كريم إينوز، وهو مخرج وكاتب وفنان بصري حائز على العديد من الجوائز، كما يدرس السيناريو، وهو أيضا عضو أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة.

فاز فيلمه «الحياة الخفية ليورديس جوسماو»، بجائزة قسم «نظرة ما» في مهرجان «كان» السينمائي العام 2019، وحصل منذ ذلك الحين على العديد من الجوائز في جميع أنحاء العالم.

تجربته الأولى كمخرج كانت مع فيلم «مدام ساتا» الذي عرض في قسم «نظرة ما» بمهرجان «كان» العام 2002. ومن أعماله المميزة أيضا «ناردجيس إيه» الذي شارك في «بانوراما» مهرجان «برلين»، و«مطار تي إتش إف المركزي» الحائز على جائزة «أمنيستي» بمهرجان «برلين» العام 2014، و«الجرف الفضي» «نصف شهر المخرجين، مهرجان كان 2011»، و«أسافر لأنني ينبغي عليَّ ذلك، وأعود ﻷنني أحبك» «قسم آفاق، مهرجان فينيسيا 2009»، و«حب للبيع» «قسم آفاق، مهرجان فينيسيا 2006».

كما يشارك في عضوية اللجنة المخرج الألماني برهان قرباني، الذي حازت أفلامه القصيرة على العديد من الجوائز، مثل جائزة النقاد الألمان للفيلم القصير، وجائزة الكاميرا الألمانية لأفضل فيلم قصير، وجائزة اللؤلؤة السوداء لأفضل مخرج قادم في مهرجان «الشرق الأوسط الدولي» العام 2008. أما فيلمه الطويل الأول «شهادة» فعرض في الدورة الـ60 لمهرجان «برلين السينمائي» العام 2010، بينما عرض فيلمه الأحدث «برلين ألكسندربلاتز» ضمن اختيارات المسابقة الرسمية للدورة الـ70 لمهرجان «برلين السينمائي» العام 2020.

ومن مصر يشارك في لجنة التحكيم المنتج السينمائي جابي خوري، الذي دخل مجال الإنتاج والتوزيع العام 1990، وعلى مدى الثلاثة عقود الماضية أنتج عدة أفلام روائية وتسجيلية حازت على العديد من الجوائز والاحتفاء النقدي.

من مصر أيضا تشارك في عضوية اللجنة الممثلة لبلبة، التي بدأت العمل في مجال السينما منذ كان عمرها خمس سنوات، درست الباليه الكلاسيكي وقدمت 268 أغنية منها 30 للأطفال، كما اشتهرت بتقليد المشاهير.
قدمت لبلبة خلال مسيرتها المستمرة حتى الآن بطولة 85 فيلمًا، وحصلت على العديد من الجوائز كأحسن ممثلة، منها جائزة «بينالي السينما العربية» من معهد العالم العربي في باريس عن دورها في فيلم «ليلة ساخنة» إخراج عاطف الطيب، الذي حصلت عنه أيضا على جائزة أحسن ممثلة من مهرجان «كل أفريقيا» بكيب تاون في جنوب أفريقيا.

ومن المكسيك تشارك في عضوية اللجنة الكاتبة والممثلة نايان جونزاليز نورفيند، التي تعرف عائلتها بالإخلاص لمجالي التمثيل والغناء. فازت بجائزة أفضل ممثلة في مهرجان «خوانخواتو» السينمائي، كما فازت بجائزة أفضل ممثلة العام 2018 في مهرجان «موراليا السينمائي الدولي» عن دورها في فيلم «ليونا» الذي شاركت في كتابته أيضًا. وحديثًا، شاركت في أحدث أفلام المخرج ميشيل فرانكو «نظام جديد» الذي فاز بجائزة لجنة التحكيم الكبرى في الدورة الـ77 لمهرجان «فينيسيا السينمائي 2020».

كما تشارك من فلسطين المخرجة والمؤلفة والمنتجة نجوى نجار، التي كتبت وأخرجت وأنتجت أكثر من 12 فيلما حازت معظمها على الجوائز والاستحسان النقدي، وكانت عروضها الأولى في مهرجانات «القاهرة، وبرلين، وكان، ولوكارنو، وصندانس»، وفي العام 2020 تمت دعوتها لعضوية أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة.

لقي فيلمها الروائي الأول «المر والرمان» ترحيبا نقديا واسعا، أما فيلمها الثاني الحائز على الجوائز «عيون الحرامية» «2014»، فقد كان الاختيار الفلسطيني للمنافسة على جائزة الأوسكار في 2015، وفاز فيلمها الثالث «بين السما والأرض» «2019» بجائزة نجيب محفوظ لأفضل سيناريو من مهرجان «القاهرة السينمائي الدولي 41»، واختير للمنافسة على جوائز أكاديمية الفيلم الأوروبي 2020. وتقوم حاليا نجوى نجار بتطوير فيلمها الروائي الرابع «قبلة غريب»، وهو فيلم موسيقي من المقرر تصويره في مصر.

المزيد من بوابة الوسط