«القاهرة السينمائي الدولي» يستضيف جوائز النقاد العرب للأفلام الأوروبية

يقام المهرجان في الفترة من 2 وحتى 10 ديسمبر المقبل (خاص لـ بوابة الوسط)

يستضيف مهرجان «القاهرة السينمائي الدولي»، النسخة الثانية من جوائز النقاد العرب للأفلام الأوروبية، ضمن فعاليات دورته الـ42 التي تقام خلال الفترة من 2 إلى 10 ديسمبر المقبل.

وتقام المبادرة بشراكة بين مركز السينما العربية ومنظمة «ترويج السينما الأوروبية»، التي تجمع 37 مؤسسة من 37 دولة أوروبية، كل واحدة منها تمثل صناعتها الوطنية في الخارج، حيث يختار النقاد المشاركون في لجنة التحكيم قائمة قصيرة من الأفلام الأوروبية سوف تعلن قريباً، قبل إعلان الفيلم الفائز في احتفالية خاصة على هامش مهرجان «القاهرة».

اقرأ أيضا: منى زكي: أشعر بالفخر والامتنان لتكريمي من مهرجان «القاهرة السينمائي الدولي»

ويقول محمد حفظي رئيس المهرجان: «في دورة العام الماضي استضفنا النسخة الأولى من جوائز النقاد العرب للأفلام الأوروبية وعرضنا اثنين من الأفلام المرشحة للجوائز. هذا العام يسعدنا استضافة النسخة الثانية، لإيماننا بأهمية الدور الذي تلعبه الجوائز في لفت أنظار الجمهور المصري والعربي لأهم وأفضل الإنتاجات الأوروبية».

من جانبها تقول سونيا هاين، المدير الإداري في منظمة «ترويج السينما الأوروبية»، «يسعدنا أن يستمر هذا التعاون الناجح في ظل هذه السنة الصعبة. للعام الثاني يشاهد مجموعة من أبرز النقاد العرب الأفلام الأوروبية، ليحصل أفضل فيلم على الجائزة في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، وهو ما يساعد أكثر في الترويج لأفلامنا الأوروبية في العالم العربي».

ويضيف ماهر دياب وعلاء كركوتي الشريكان المؤسسان في مركز السينما العربية: «رغم كل الصعوبات التي تواجه صناعة السينما هذا العام، فواجبنا الاستمرار في تنظيم الأنشطة الرئيسية للسينما، خاصةً مع جوائز النقاد العرب للأفلام الأوروبية التي تعتبر الأولى من نوعها. سعداء وفخورون بإقامة نسختها الثانية بالتعاون مع (EFP) ومهرجان القاهرة السينمائي الدولي».‎

اقرأ أيضا: مهرجان «القاهرة السينمائي» يكشف عن الدفعة الأولى من أفلام الدورة 42

تستهدف جوائز النقاد العرب للأفلام الأوروبية الترويج للسينما الأوروبية في العالم العربي، وجذب انتباه الموزعين وصناع القرار في صناعة السينما العربية للأفلام الأوروبية المميزة، هذا بالإضافة إلى تسليط الضوء على النقاد العرب البارزين ودورهم البارز في كشف وجهات نظر مختلفة وتبادل الخصوصية الثقافية بين المجتمعات.

وبالتزامن مع تولي الناقدة علا الشيخ منصب مدير جوائز النقاد العرب للأفلام الأوروبية، وصل عدد أعضاء لجنة التحكيم إلى 56 ناقداً من 14 دولة عربية، وذلك بعد انضمام 14 ناقداً جديداً إلى لجنة التحكيم هذا العام، وسوف يقوم النقاد العرب بالتصويت لأفضل الأفلام الأوروبية التي ترشحها الشركات والمؤسسات السينمائية الأوروبية.

اقرأ أيضا: 15 مشروعًا في الدورة السابعة لملتقى «القاهرة السينمائي»

وتضم قائمة النقاد المشاركين في لجنة تحكيم جوائز النقاد العرب للأفلام الأوروبية ، 18 ناقداً مصرياً، هم؛ طارق الشناوي وصفاء الليثي وخالد محمود وأسامة عبد الفتاح وأندرو محسن وعصام زكريا وعلا الشافعي وماجدة خير الله ومحمد عاطف وأمل الجمل ورشا حسني ومحمد سيد عبدالرحيم ومحمد طارق وعلياء طلعت وأحمد سامي ورحمة الحداد وضحى الورداني ومحمد عوض، ومن المغرب يشارك في اللجنة، حمادي كيروم وخليل الدمون ورشيد نعيم وعبدالكريم واكريم ومحمد بنعزيز ومحمد شويكة، كما يشارك من العراق كل من؛ زياد خزاعي وصفاء أبو سدير وعرفان رشيد وقيس قاسم وكاظم السلوم ومهدي عباس وطاهر علوان.

ويشارك من لبنان، محمد رضا ونديم جرجورة وهدى إبراهيم وهوفيك حبشيان وشفيق طبارة، ومن الجزائر يشارك عبد الكريم قادري ونبيل حاجي ومحمد علال. أما تونس، فتمثل في اللجنة بكل من، إقبال زليلة وطارق بن شعبان ولمياء قيقة ونرجس طرشاني ويسرى الشيخاوي، وانضم من سورية، إبراهيم حاج عبدي وعلي وجيه وندى أزهري ونضال قوشحة.

كما يشارك أيضاً خالد علي من السودان، وعبد الستار ناجي من الكويت، وناجح حسن من الأردن، وحسن حداد من البحرين، بالإضافة إلى حسام عاصي من فلسطين، وعلا الشيخ (فلسطين/ الإمارات)، وهند مزينة من الإمارات، وفهد الأسطا من السعودية.

المزيد من بوابة الوسط