وفاة روندا فليمنغ «ملكة التكنيكولور»

روندا فليمنغ (الإنترنت)

توفيت الممثلة الأميركية روندا فليمنغ عن عمر 97 عامًا، في سانتا مونيكا بولاية كاليفورنيا، التي قدمت أعمالًا سينمائية عديدة من بينها مثل «Spellbound» و«Gunfight at the OK Corral».

وبشعرها الأحمر الملفت وعينيها الخضراوان، أُطلق على فليمنغ لقب «ملكة التكنيكولور»، وهو اللقب الذي اشتهرت به أيضًا صهباء أخرى في هوليوود، مورين أوهارا.

وأكدت الخبر مساعدتها الشخصية، كارلا سابون لمجلة «فارايتي»، الجمعة، وفق «اليوم السابع».

وأشار هذا اللقب إلى حقيقة أنه مع الاختفاء التدريجي للأبيض والأسود في السينما، تألقت فليمنغ بلون شعرها وعينيها في كل مشهد من المشاهد التي ظهرت فيها.

وحصلت فليمنغ، التي وُلدت في لوس أنجليس العام 1923 لأم كانت تعمل عارضة أزياء وممثلة، على أول دور رئيسي لها حين كانت في أوائل العشرينات من عمرها، في فيلم «Spellbound» للمخرج ألفريد هيتشكوك، وشاركت فيه البطولة إنغريد بيرجمان وجريغوري بيك.

وبمرور السنوات، اكتسبت مزيد الشهرة وقدمت عديد الأفلام مثل «A Connecticut Yankee in King Arthur's Court» عام 1948 و»While the City Sleeps» في 1956، بين أعمال أخرى. وبعيدًا عن التمثيل، برزت فليمنغ لعملها الخيري لصالح الأبحاث ضد السرطان، وهو مرض عانت منه شقيقتها بيفرلي.

كما جذبت حياة فليمينغ الخاصة الأضواء أيضًا، حيث تزوجت ست مرات، وكان زوجها الأخير هو دارول واين كارلسون الذي توفي العام 2017.