التونسي مجدي سميري: مستمتع بالعمل مع سهام الخزوز في «الثلاثاء 12»

المخرج مجدي سميري والمنتجة سهام الخزوز (خاص لـ بوابة الوسط)

عبر المخرج التونسي مجدي سميري عن سعادته بالعمل مع المنتجة الشابة سهام الخزوز وخصوصا أنها تنتمي لنفس جيله تقريبا، وأن ضخ دماء جديدة لمجالات الصناعة دائمًا يكون مفيدا، وهي توفر كل العناصر القادرة على إنجاح الفيلم بإذن الله.

وأشار إلى أنه برغم صغر سنها لكنها بالطبع اكتسبت الخبرة من أعمالها السابقة وكونها ابنة المخرج والمنتج الكبير إياد الخزوز.

في الوقت نفسه أكد مجدي أن فيلم «الثلاثاء 12» هو الأول له خارج بلده تونس وأنه الفيلم الثاني في مسيرته الاحترافية بعد فيلم تونسي منذ عشرة أعوام لعب بطولته ظافر العابدين ولطفي العبدلي وعدد من الفنانين التوانسة.

وكانت أولى خطواته خارج تونس في مصر مع مسلسل «اختيار إجباري» من إنتاج أروما، وقدم مسلسلا آخر في أميركا من إنتاج الشركة نفسها.

وعن ظروف التصوير قال إنها صعبة بالطبع في ظروف الكورونا وإجراء مسحات مستمرة وعدم قدرته على الاستعانة بعدد كبير من المجاميع لكن الحمد لله أن هذا لم يؤثر على العمل نفسه وجودته والنتائج حتى الآن مرضية جدًا.

وأعرب المخرج التونسي عن سعادته بالعمل الثاني له مع شركة «I SEE MEDIA» بعد مسلسل «النحات» والعمل مع إياد وسهام الخزوز شيء مريح وممتع بالنسبة له ويتمنى تكرار التجربة مرات كثيرة مقبلة.

على صعيد آخر تستعد النجمة المصرية نيللي كريم للسفر لأبوظبي لتبدأ تصوير دورها بالفيلم.

فيلم «الثلاثاء 12» يلعب بطولته كل من نيلي كريم وباسم ياخور وعمر ميقاتي وستفيني عطا لله وجويا جبور وبيير سمعان ونور إيهاب وكارول عبود.

وتدور أحداثه من خلال قصة عن بلوغ سن الرشد لثلاث فتيات يبلغن من العمر 14 عامًا يكافحن مع والديهن لتحقيق أحلامهن على الرغم من الاختلافات الاجتماعية والدينية. كل واحد من أبطالنا يواجه معضلات وتحديات لا يمكن تجنبها، أمل رياضية وسلمى عازفة بيانو ونور راقصة، متمردات لتحقيق أحلامهم.