مصر تكتشف 27 تابوتا ترجع إلى أكثر من 2500 عام

مصطفى الوزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار في مصر بمنطقة سقارة الأثرية (رويترز)

أعلنت وزارة السياحة والآثار المصرية أن علماء الآثار اكتشفوا 27 تابوتًا خشبيًّا في منطقة سقارة الأثرية، وهي منطقة دفن تضم واحدًا من أقدم الأهرامات في العالم.

وأضافت الوزارة، في بيان، أن التوابيت الخشبية مطلية بزخارف ملونة ومغطاة بالحروف الهيروغليفية وعُثر عليها مكدسة في بئري دفن، وفقًا لوكالة «رويترز».

وتابعت قائلة: «إن التوابيت لم تُفتح بعد»، وسقارة من مواقع التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو).

وعاودت مصر في مارس فتح هرم زوسر المدرج في سقارة، وهو أول هرم بني على الإطلاق، بعد عملية ترميم استغرقت 14 عامًا بتكلفة بلغت نحو 6.6 مليون دولار.

واستأنفت مصر في يوليو رحلات الطيران الدولية وعاودت فتح مزارات سياحية مهمة، من بينها أهرامات الجيزة بعد إغلاقها لأشهر بسبب جائحة فيروس «كورونا»، لكن بالرغم من معاودة فتح هذه المزارات والتطمينات المستمرة للسياح الأجانب بخصوص إجراءات السلامة، يرى كثيرون أن موسم السياحة الشتوي الذي يبدأ في أكتوبر سيكون صعبًا.

المزيد من بوابة الوسط