محمد جمعة: المشاركة في عمل بمستوى «علاء الدين» حلم لكل فنان

محمد جمعة في مشهد من مسرحية "علاء الدين" (خاص لـ بوابة الوسط)

أعرب الممثل المصري محمد جمعة عن سعادته بالمشاركة في بطولة مسرحية «علاء الدين» مع النجم أحمد عز ونخبة من النجوم المتميزين.

وأوضح أن صناع العمل حرصوا على ابتكار شخصية مساعد الملك الطيب التي يؤديها في العمل رغم أنها غير موجودة في النص الأصلي لإيجاد قوة داخل القصر تواجه طغيان الوزير جعفر، وتتعاطف مع الأميرة ياسمين حتى لا تكون كل الشخوص إما ضدها أو عاجزين عن مساعدتها.

وأشار إلى أن نجاح الشخصية يعود إلى الجهد الذي بذله فريق العمل في رسم ملامحها رغم أنها مبتكرة، خاصة أن المسرحية في إطار الفانتازيا وكل شخوصها كاريكاتورية.

ولفت إلى أن أكثر المشاهد التي يشعر فيها بتفاعل الجمهور هو مشهد مسابقة اختيار «الأميرة ياسمين»، بمشاركة النجمين أحمد عز وهشام إسماعيل اللذين يتنافسان في مسابقة شعرية أقوم بتحكيمها.

وعن ارتباطه بخشبة المسرح، قال جمعة، مهما كانت نجاحات الدراما فهي مهمة جدًّا وعظيمة ولكن المسرح هو أكبر متعة للممثل ويقوم على إعادة شحن وتدريب.

وأضاف جمعة: «منذ بداياتي وأنا أقدم مسرحًا، وهو أمر غير جديد علي، ولكن الجديد هو التعاون مع كايرو شو التي نجحت أن تصنع طفرة حقيقية في صناعة المسرح، وتحملت مخاطر التجربة الأولى في عودة القطاع الخاص للإنتاج المسرحي بعد انتهائه تمامًا منذ سنوات، وأعادوه بتقنيات ومعطيات جديدة ومستوى مختلف نابع من مبدأ ثابت بأن الجمهور المصري والعربي يستحق هذا المستوى العالمي من المتعة البصرية والفكرية، وهو ما جاء واضحًا منذ البدايات مع مسرحية 3 أيام في الساحل للنجم محمد هنيدي ثم عمل كلاسيكي لوليام شكسبير قدم لسنوات طويلة على المسرح القومي وهو (الملك لير) للفنان الكبير الدكتور يحيى الفخراني، ثم (علاء الدين) وهو حلم لكل فنان عربي وليس مصريًّا فقط أن يقدمها بهذا المستوى على المسرح».

محمد جمعة يتوسط تارا عماد، يمين، وأحمد عز في مشهد من مسرحية "علاء الدين" (خاص لـ بوابة الوسط)