«المتحولون الجدد» في صدارة إيرادات السينما

الممثلة مايسي وليامز (رويترز)

تصدر فيلم الرعب الجديد «المتحولون الجدد» (ذا نيو موتانتس) إيرادات السينما في أميركا الشمالية في مطلع الأسبوع محققًا سبعة ملايين دولار.

والفيلم بطولة مايسي وليامز وأنيا تايلور وتشارلي هيتون وأليس براغا، ومن إخراج جوش بون، وفقًا لوكالة «رويترز».

ويعد هذا من بين أول الأفلام الضخمة التي يتم عرضها منذ أن أدى فيروس «كورونا» إلى إغلاق دور السينما في مارس، وعلى الرغم من أن الإيرادات كانت عند الحد الأدنى من التوقعات فإن عرض شركتي «ديزني» و«توينتيث سينشوري استديوز» للفيلم يمثل أكبر عرض أول حتى الآن لفيلم جديد خلال الجائحة.

وقالت «ديزني»: «إن ما بين 60 و70 في المئة تقريبًا من دور السينما أعادت فتح أبوابها في شتى أنحاء الولايات المتحدة وكندا، ولكن ما زال بعض من أكبر أسواق السينما ومن بينها لوس أنجليس وسان فرانسيسكو وسياتل وواشنطن العاصمة ونيوجيرزي ونيويورك مغلقًا».

وفي المناطق التي استأنفت فيها دور السينما نشاطها، يتم فرض حد أقصى للطاقة الاستيعابية لدور السينما، إضافة إلى إبقاء مسافة بين المقاعد التزامًا بتدابير التباعد الاجتماعي.

وقال المحلل، ديفيد إيه.جروس، إن «المتحولين الجدد» كان سيحقق نحو 14 مليون دولار لو كانت كل دور السينما البالغ عددها ستة آلاف دار في الولايات المتحدة مفتوحة.

واحتل فيلم الحركة والإثارة «المختل» (أنهينجد) المركز الثاني في ثاني أسبوع لعرضه، محققًا 2.600000 مليون دولار، والفيلم بطولة راسل كرو وكارين بيستوريوس وغابرييل بيتمان وجيمي سمبسون ومن إخراج ديريك بورت.

وجاء في المركز الثالث فيلم الرسوم المتحركة الجديد «سبونج بوب: الهروب» (ذا سبونج بوب فيلم: سبونج أون ذا رن) محققًا 604 آلاف دولار، واحتل المركز الرابع الفيلم الكوميدي الجديد «التاريخ الشخصي لديفيد كوبرفيلد» (ذا بيرسونال هيستوري ديفيد كوبرفيلد) وحقق 520 ألف دولار، والفيلم بطولة ديف باتيل وأنورين بارنارد وبيتر كابالدي ومورفيد كلارك، ومن إخراج أرماندو يانوتشي.

وجاء في المركز الخامس فيلم الدراما «كلمات على جدران الحمام» (ووردز أون باثروم وولز) محققًا 453360 دولارًا في ثاني أسبوع لعرضه، والفيلم إخراج ثور فرودينتال، وبطولة تشارلي بلامر وآندي غارسيا وتايلور راسل وأناسوفيا روب.

المزيد من بوابة الوسط