لماذا تخجل أنجلينا جولي وبراد بيت من فيلمهما الجديد؟

بعد لقائهما الأخير في فيلم «Mr and Mrs Smith» منذ تسعة أعوام، يستعد الثنائي الشهير أنجلينا جولي وبراد بيت للظهور معًا من جديد على شاشة السينما من خلال فيلم «By The Sea» الذين سيبدآن تصويره نهاية الشهر الجاري في جزيرة مالطا.

وأكدت أنجلينا جولي أن هذا الفيلم يمثل تحديًّا كبيرًا لهما، خاصة أنهما يخجلان منه بسبب اقترابه من العلاقات بين الأشخاص بشكل كبير، وهو ما يثير القلق لديهما، خاصة أنهما كانا يخجلان من تناولها خلال السنوات القليلة الماضية.

وشاركت أنجلينا في كتابة سيناريو الفيلم، كما ستتولى إخراج الفيلم مما يمثل أمامها تحديًّا آخر، ولكنها أكدت أن «بيت» يشجِّعها ويدعمها دائمًا ولديه حماسة كبيرة لخروج الفيلم إلى النور.

وتعد هذه هي المرة الثالثة التي تتولى فيها جولي إخراج فيلم، حيث سبق وأخرجت فيلمي «In the Land of Blood and Honey» و«Unbroken».

وكانت جولي قد شاركت أخيرًا برفقة ابنتها فيفيان في فيلم «Maleficent» بينما شارك براد بيت إلى جانب ابنه شيلوه في فيلم «The Curious Case of Benjamin Button».

المزيد من بوابة الوسط