مسؤولة تنفيذية تترك «إيه.بي.سي نيوز» بعد تعليقات عنصرية

مبنى شبكة (إيه.بي.ٍسي. نيوز) في نيويورك (أرشيفية:رويترز).

أعلنت شركة والت ديزني بأن شبكة (إيه.بي.ٍسي. نيوز) التابعة لها قالت إن المسؤولة التنفيذية باربرا فيديدا ستترك الشبكة بعد أن زعم تحقيق مستقل أنها أدلت بتعليقات لا تراعي الحساسيات العنصرية واستخدمت لغة غير لائقة.

وأبلغ بيتر رايس المدير التنفيذي في والت ديزني العاملين، بأن أسلوب فيديدا في الإدارة يتسم بالفظاظة وبأنها لن تعود إلى الشبكة، وفقا لوكالة رويترز.

وأنكرت فيديدا، النائبة السابقة لرئيس الشبكة لشؤون المواهب والإستراتيجية التحريرية والاستثمار، الاتهامات عندما وردت في تقارير إعلامية في يونيو، ووصفتها بأنها ”مضللة بشكل لا يصدق“، وقالت إنها كانت من المدافعين عن التنوع وإن لديها سجلا حافلا في تعيين صحفيين ملونين وترقيتهم.

وأعطت شبكة (إيه.بي.سي نيوز) فيديدا إجازة الشهر الماضي وحققت في الاتهامات، وقال رايس إنه هناك حاجة للقيام ”بعمل جاد“ في (إيه.بي.سي) لتعزيز ثقافة الدمج والشمول.

المزيد من بوابة الوسط