وفاة الفنانة المصرية رجاء الجداوي عن 82 عاما

رجاء الجداوي من مواليد 6 سبتمبر 1938، بمحافظة الإسماعيلية، مصر (الإنترنت)

توفيت الفنانة المصرية رجاء الجداوي، في مستشفى أبو خليفة بمحافظة الإسماعيلية، عن عمر ناهز 82 عامًا.

وأعلنت أميرة حسن مختار الابنة الوحيدة للفنانة الراحلة، وفاة والدتها، الأحد، بعد 43 يومًا في العزل الصحي، منذ إصابتها بفيروس «كورونا المستجد».

وتزوجت الفنانة القديرة، رجاء الجداوي مطلع السبعينات، من حسن مختار، مدرب حراس مرمى الإسماعيلي ومنتخب مصر الأسبق، الذي رحل في 5 مارس 2016، ولديها ابنة وحيدة هي أميرة ولا تعمل في المجال الفني، حسب «اليوم السابع».

والراحلة من مواليد 6 سبتمبر 1938، بمحافظة الإسماعيلية، وهي ابنة أخت الفنانة تحية كاريوكا، وتلقت تعليمها الأول في مدارس الفرانسيسكان في القاهرة، ثم عملت في قسم الترجمة بإحدى الشركات الإعلانية وتم اختيارها لتكون عارضة أزياء بعد فوزها كملكة جمال القطر المصري في العام 1958، وفي نفس الوقت عرفت الطريق إلى الفن.

ويعتبر دورها في فيلم «دعاء الكروان» من أشهر الأدوار في تاريخها الفني، وجسدت من خلاله شخصية خديجة ابنة المأمور، التي يخطبها المهندس، حسب «المصري اليوم».

وشاركت مع الفنان عادل إمام في عدد كبير من الأعمال، في السينما والمسرح والتلفزيون، أبرزها «أحلام الفتى الطائر»، «الواد سيد الشغال»، «حنفي الأبهة»، «أمير الظلام»، ومن أشهر أعمالها الفنية، «عائلة الحاج متولي»، «البيه البواب»، «قضية رأي عام»، «موعد على العشاء»، «حدوتة مصرية»، وجسدت دور خالتها الفنانة تحية كاريوكا، من خلال أحداث مسلسل «السندريلا».