رحيل صاحب «حبيّب داني»

الفنان الشاعر والملحن فرج محمد الفاضلي (الإنترنت)

توفي، الجمعة، في طرابلس الفنان عازف الإيقاع والشاعر والملحن فرج محمد الفاضلي، عن عمر ناهز الـ84 عاما.

والتحق الفاضلي بفرقة الإذاعة الموسيقية بداية تكوينها العام 1957، كأحد أعضاء المجموعة الصوتية، ثم عازف إيقاع على آلة «البنغز» بفرقة المألوف، التي أسسها الفنان المرحوم حسن عريبي، وكان يرافقه في الفرقة الفنان المرحوم محمود الشريف، الذي كان عازف إيقاع أيضا على آلة «الطبلة» بعزف على آلة الطبلة.

دخل عالم التلحين بأغنية «حبيب داني اللي شاغلني» وهي من كلماته أيضا، وأداها الفنان المرحوم، محمد الجزيري، ونالت شهرة واسعة في ليبيا والمغرب العربي.

تغني بكلمات وألحانه عديد المطربين الليبيين، منهم صبري دخيل، ومراد إسكندر، وخالد الزواوي، وطارق محمد، وعبدالله الفقي، وعدد من الأصوات التونسية.

ويشهد كثير من زملاء الفاضلي في الوسط الفني، خصوصا في الفرقة الموسيقية، أنه كان من الفنانين الذين عرفوا باحتضانهم المواهب، ومساعدتهم في تمكينهم لأخذ مكانهم كمبدعين في مسيرة الفن الليبي. وسيشيع الوسط الفني في مدينة طرابلس جثمان الفقيد عصر السبت.