أفلام كلاسيكية أميركية في دور العرض اليابانية مع رفع الإغلاق

أفلام كلاسيكية أميركية في دور العرض اليابانية مع رفع الإغلاق (أرشيفية:انترنت)

عاودت أفلام هوليوود الكلاسيكية الظهور على الشاشة الفضية في اليابان بعدما بدأت دور العرض فتح أبوابها.

ومن بين الأفلام التي تعرض في اليابان الآن (إيست أوف إيدن) «شرق عدن» (1955) من بطولة النجم الراحل جيمس دين وفيلم الجريمة (بوني آند كلايد) «بوني وكلايد» (1969) وفيلم (ذا تاورينج إينفرنو) «الجحيم المرتفع» (1974)، بعد أن أعادت سلسلة دور عرض توهو السينمائية فتح 10 من بين 66 دار عرض في مناطق اعتبرت آمنة نسبيا من فيروس كورونا، وفقا لوكالة رويترز.

وقالت شركة توهو التي تدير أيضا استوديو للإنتاج، إنها ستعيد فتح 23 دار عرض أخرى الجمعة في مقاطعات رفعت فيها الحكومة حالة الطوارئ، ولا تزال دور العرض السينمائي في طوكيو مغلقة.

وتطبق دور عرض توهو، التي أغلقت أبوابها في 18 أبريل، إجراءات سلامة تشمل إلزام الموظفين والمشاهدين بارتداء الكمامات، وترك مقعد فارغ بين كل مقعدين.

المزيد من بوابة الوسط