بريطاني يستلهم أعمالا فنية من نبات الصبار

لورينزو سا يعمل على أحد القطع في منزله في لندن (أ ف ب)

يحاول شاب بريطاني إبقاء نفسه مشغولا خلال مرحلة الإغلاق، مستنسخا شكل فيروس كورونا المستجد من أشياء تستخدم يوميا.

وقال لورنزو سا من شقته في شمال لندن «بدأت الفكرة بطريقة عشوائية بعض الشيء»، وأضاف «لدي نبات صبار في المنزل، واحدة منها مستديرة الشكل، فجلست ونظرت إليها وجعلتني أفكر في كل الصور التي كنا نشاهدها عن كوفيد 19، وكنت أملك بعض كرات من اللباد ووضعتها على الصبار، وكانت النتيجة الحصول على شكل كوفيد 19»، وفقا لوكالة فرانس برس.

يمضي سا الذي يعمل في شركة استشارية للاستثمارات، أربع ساعات في اليوم على أعماله الفنية قبل نشرها على حساب في «إنستغرام» يحمل اسم «كوفيد 19 ريبليكاز».

تبدأ معظم إبداعاته بفاكهة أو خضر مستديرة، ويضيف إليها أشياء يومية لتصوير أشواك الفيروس المختلفة الحجم، وحتى الآن، استخدم عناصر مختلفة تشمل الشموع والفجل والأزرار والزهور والقرنفل والمعكرونة المجففة وعصي البخور.

وباستثناء عصي البخور، حاول سا أن يبتكر أعماله بشكل تكون فيه قابلة للأكل للبقاء بصحة جيدة ودعم المجتمع.

دخلت بريطانيا في أواخر مارس مرحلة الإغلاق لمواجهة تفشي فيروس كورونا الذي أودى بحياة أكثر من 33 ألف شخص في البلاد، وهي ثاني أعلى حصيلة في العالم، وجرى تخفيف القيود قليلا هذا الأسبوع في إنجلترا مع وجود مؤشرات على انخفاض في عدد الإصابات والوفيات.

وقال سا إنه واجه صراعا لمواصلة الخروج بأفكار جديدة مع مرور الأيام، وأقر بأن المشروع أبقاه مشغولا، مضيفا «أعتقد أن امتلاك مشروع أساسي في رأسك أمر أساسي في الصحة النفسية، هذا ساعد صحتي العقلية»، وتابع «أنا شخص اجتماعي للغاية، لذلك كنت في حاجة إلى شيء لمساعدتي في تعويض غياب أمر مهم».