ماريان فايثفول تغادر المستشفى بعد تعافيها من «كورونا»

المغنية البريطانية ماريان فايثفول في باريس، 25 نوفمبر 2016 (أ ف ب)

غادرت المغنية البريطانية ماريان فايثفول نجمة الستينات المستشفى في لندن الذي أدخلت إليه قبل ثلاثة أسابيع بعدما شخصت إصابتها بفيروس كورونا المستجد، بحسب ما جاء على حسابها عبر خدمة «تويتر».

وجاء في الحساب «يسرنا كثيرا أن نعلن أن ماريان خرجت من المستشفى بعد 22 يوما على دخولها لإصابتها بأعراض كوفيد-19»، وفق «فرانس برس».

وأضاف «ستواصل فترة نقاهة في لندن. وهي تشكركم جميعا على رسائلكم المؤثرة وممتنة جدا لطواقم نظام الصحة الوطني التي اهتمت بها وأنقذت حياتها على الأرجح».

ماريان فايثفول من نجمات ستينات القرن الماضي وبرزت في سن السابعة عشرة بفضل أغنية «أز تيرز غو باي» التي كتبها ميك جاغر وكيث ريتشارد من فرقة «رولينغ ستونز».

وإلى جانب كونها مغنية ومؤلفة أغان، خاضت التمثيل المسرحي والسينمائي خلال مسيرتها الممتدة على خمسة عقود. وقد عانت مشاكل إدمان مخدرات كبيرة فضلا عن مشاكل صحية أخرى.

المزيد من بوابة الوسط