إصابة مغني الكنتري ستورجيل سيمبسون بفيروس «كورونا»

إصابة مغني الكنتري ستورجيل سيمبسون بفيروس «كورونا» (أرشيفية:انترنت)

أُصيب مغني الكنتري ستورجيل سيمبسون بفيروس «كورونا المستجد»، وتأكد من الإصابة بعد إجراء مجموعة من الاختبارات، على الرغم من وجود الأعراض منذ مدة.

وكشف سيمبسون البالغ من العمر (41 عامًا) عبر صفحته الشخصية بموقع «إنستغرام» تشخيصه بفيروس «كورونا»، حيث أكد: «كنا في جولة في أوروبا الغربية لمدة أسبوعين في أواخر يناير وأوائل فبراير، ثم توجهنا إلى جنوب شرق الولايات المتحدة منتصف فبراير إلى أوائل مارس، واستكملنا الجولة الغنائية وعدت إلى المنزل في 12 مارس، حيث اضطرت زوجتي إلى نقلي لأحد المستشفيات بسبب آلام في الصدر والحمى واضطرابات في مستويات ضغط الدم»، وفقًا لموقع «اليوم السابع».

وأضاف سيمبسون أنه على الرغم من كل هذه الأعراض، فقد «رفض» الطبيب إجراء اختبارات فيروس «كورونا»، في حينها.

بدأ ستورجيل سيمبسون مسيرته الفنية في العام 2004 ، وقدم عددًا كبيرًا من الأعمال الغنائية و من أبرزها «يو كان هاف ذا كراون»، «أول اروند يو»، «ذا ديد دونت داي».

المزيد من بوابة الوسط