نجمة باليه تمارس التدريبات بمنزلها بسبب «كورونا»

لقطة عامة لأوبرا فيينا في النمسا قبل بدء مهرجان الأوبرا التقليدي (رويترز)

حولت راقصة الباليه ليودميلا كونوفالوفا شقتها إلى مكان للتدريب بعد إغلاق أوبرا فيينا في النمسا ضمن جهود مكافحة فيروس «كورونا المستجد».

وتمارس كونوفالوفا تدريباتها على وقع موسيقى باليه لا بايادير الروسي التي تعود للقرن التاسع عشر، وتحتاج الراقصات البارزات إلى إيجاد حلول بديلة للحفاظ على اللياقة خلال أوامر الإغلاق، وفقًا لوكالة «رويترز».

وقالت الراقصة المولودة في موسكو في مقطع فيديو صورته بهاتفها من شقتها في العاصمة النمساوية: «تستطيعين أن تحافظي على المستوى في أي مكان، في غرفة المعيشة وفي الرواق، وفي المطبخ لست بحاجة (لمساحة) كبيرة، فقط مترين».

المزيد من بوابة الوسط