سعاد ماسي تغني بالأمازيغية في الشارقة الجمعة

المطربة والمؤلفة الجزائرية سعاد ماسي (خاص لـ بوابة الوسط)

تحيي الجزائرية سعاد ماسي حفلا غنائيا الجمعة، ضمن فعاليات مهرجان مسرح المجاز بالشارقة، بمشاركة الموسيقار اللبناني مارسيل خليفة.

وتفاجئ ماسي جمهورها الإماراتي بتقديمها أغنية أمازيغية لأول مرة خلال الحفل الذي يعد أول إطلالة رسمية لها في الشارقة.

واختارت سعاد تأدية أغنية «ثغري» أو «I send an SOS» وهي رائعة أمازيغية تعني «نداء الوحدة» من تأليف والدتها، وتعيد إحياءها بعد 17 عامًا منذ ظهورها لأول مرة في ألبومها الثاني «داب»، بجانب تقديمها مزيجا من أغنيات ألبومها الجديد «أمنية».

سعاد ماسي مغنية وملحنة ومؤلفة أغاني، تعد من أهم فنانات الموسيقى البديلة بالعالم العربي، وبدأت رحلتها في الوسط الفني منذ التسعينات، وأثبتت نفسها بالشرق الأوسط بأغنيات، مثل «مسك الليل»، والتي حملت اسم ألبومها الثالث، بعد أول ألبوماتها الخاصة «راوي» الذي ظهر للنور رسميًّا منذ 18 عامًا، وأتبعته بنجاح كبير لثاني مشروعاتها الغنائية «داب»، بعده بعامين، ومن ثم ألبوم «أوه حرية»، وأكملت مشوار ألبوماتها بـ«المتكلمون»، قبل أن تعود للساحة الفنية بعد غياب بألبومها الأخير «أمنية».

المزيد من بوابة الوسط