المركز القومي للسينما يكرم مخرج فيلم «الغابة»

المخرج أحمد عاطف دره (خاص لـ بوابة الوسط)

يكرم نادي السينما المستقلة الذي ينظمه المركز القومي للسينما في مصر برئاسة الدكتورة سعاد شوقي، المخرج السينمائي الدكتور أحمد عاطف دره، بعرض فيلمه «الغابة» الذي قام بإخراجه وإنتاجه العام 2007 ليكون أول فيلم مصري مستقل (تم تصويره على خام سينمائي)، وذلك السبت 14 مارس بسينما الهناجر بدار الأوبرا في السابعة مساء.

ويعقب العرض ندوة يديرها الناقد أحمد عسر.

وبدأت موجة السينما المستقلة في مصر بداية الألفينات لتحقق مزيدا من الاستقلالية للسينمائي المصري وسط سيطرة الشركات الكبرى على الإنتاج والتوزيع ودور العرض.

وعلى سبيل التجربة، تم إنتاج تجربة واحدة «ديجيتال» قبل فيلم «الغابة» وفيلم آخر فرنسي مشترك، لكن صناع «الغابة» أصروا أن يكون أول فيلم مستقل على خام سينمائي رغم صعوبة موضوعه وأماكن تصويره، حيث عالج الفيلم قضية أطفال الشوارع والمشردين، وتم تصويره في عدد كبير من الخرابات والأماكن العشوائية، وكان من باكورة الأفلام التي قدمت حياة المهمشين في هذه المرحلة من تاريخ السينما المصرية.

وتعاون صناع الفيلم مع جمعية قرية الأمل لأطفال الشوارع، حيث شارك ببطولة الفيلم أطفال الجمعية الذين لهم خبرات سابقة بالشارع، وقد شاركوا بالفيلم حسب المعايير الدولية لتشغيل الأطفال ومعاملة الأطفال أصحاب الخبرات الصعبة.

وحصل «الغابة» على عدة جوائز دولية منها جائزة افضل صوت وجائزة أفضل فيلم يعبر عن المدينة من مهرجان «فيسباكو» أكبر مهرجانات السينما بأفريقيا. وجائزة أفضل فيلم من مهرجان «واشنطن للسينما المستقلة».

كما عرض في مهرجانات دولية مهمة منها القسم الأفريقي بمهرحان «كان» السينمائي و«هامبورج» بألمانيا، «سان فراسيسكو للسينما العربية»، «أيام الجزائر السينمائية»، و«فانكوفر» وهونغ كونغ» و«مولوديست» بأوكرانيا وغيرها. وتم تقدير الفيلم من منظمة «الفرانكفونية» و«الاتحاد الأوروبي» ومهرجان «روتردام» و«صندوق السينما» بوزارة الخارجية الفرنسية.

المزيد من بوابة الوسط