«سونيك ذي هيدجهوغ» في صدارة شباك التذاكر

الممثل جيم كاري خلال عرض لفيلم "سونيك ذي هيدجهوغ" (أ ف ب)

تصدر الفيلم الجديد «سونيك ذي هيدجهوغ» شباك التذاكر في أميركا الشمالية خلال عطلة نهاية الأسبوع حاصدا 57 مليون دولار، وفق شركة «اكزبيتر ريليشنز» المتخصصة.

ومن المتوقع أن يرتفع هذا الرقم إلى 68 مليون دولار عندما يتم تضمين عائدات الاثنين، ما يثبت تسجيل هذا الفيلم استثناء، إذ نادرا ما تتصدر الأفلام المستندة إلى ألعاب الفيديو شباك التذاكر، وفقا لوكالة «فرانس برس».

وتراجع إلى المركز الثاني فيلم «بيردز أوف براي» من إنتاج «وورنر براذرز» وبطولة مارغو روبي الذي كان متصدرًا الأسبوع الماضي، وجمع إيرادات في نهاية عطلة نهاية الأسبوع الممتدة من الجمعة إلى الأحد بلغت 17,1 مليون دولار.

وحل في المركز الثالث الفيلم الجديد «فانتزي آيلاند» من إنتاج ديزني حاصدا 12,4 مليون دولار، أما المرتبة الرابعة فذهبت إلى الفيلم الجديد «ذي فوتوغراف» من إنتاج شركة «يونيفرسل» بعائدات بلغت 12,3 مليون دولار.

واحتل المركز الخامس فيلم «باد بويز فور لايف» من بطولة ويل سيمث ومارتن لورنس وبلغت إيراداته 11,3 مليون دولار، وفي ما يأتي بقية الأعمال في ترتيب أفضل عشرة أفلام: 

6 - «1917» مع 8,1 ملايين دولار

7 - «جومانجي: نكست ليفل» مع 5,7 ملايين دولار

8 - «باراسايت» مع 5,5 ملايين دولار

9 - «دو ليتل» مع 5,5 ملايين دولار

10 - «داونهيل» مع 4,7 ملايين دولار. 

المزيد من بوابة الوسط